شريط الأخبار

مصادر إسرائيلية: نتنياهو سيقرر بعد زيارته لواشنطن والقاهرة عقد لقاء مع عباس من عدمه

10:23 - 28 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

وصفت مصادر سياسية إسرائيلية مسؤولة أن السلطة الفلسطينية القائمة حالياً برئاسة محمود عباس (المنتهية ولايته) لم تعد شريك سلام حقيقي بالنسبة لإسرائيل.

 

ونقلت الإذاعة العبرية عن المصادر قولها اليوم الثلاثاء (28/4)، معقباً على رئيس عباس مسمى "الدولة اليهودية": "إن التوصل إلى تسوية سلمية يستلزم شريكاً فلسطينياً، غير أن احتمالات تحقيق ذلك تتضاءل"، على حد تعبيره.

 

وأضافت المصادر: "إن السواد الأعظم من مواطني إسرائيل على استعداد لتقديم تنازلات حقيقية من أجل التوصل إلى تسوية مع الفلسطينيين، ولكن العديد منهم يعتقدون بأنه لا يوجد هناك من يمكن تقديم التنازلات له"، على حد تعبيره.

 

من جهة أخرى؛ ذكرت المصادر السياسية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لن يلتقي برئيس السلطة محمود عباس قبل زيارته لكل من واشنطن والقاهرة.

 

وأوضحت أن نتنياهو سيقرر ما إذا كان سيجتمع مع عباس أم لا بعد المباحثات التي سيجريها مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما والرئيس المصري حسني مبارك.

 

انشر عبر