شريط الأخبار

في حال فشل حوار القاهرة: تشكيل حكومة جديدة شبه مكتمل و يبلغ عدد وزرائها 20وزيرا

08:23 - 28 تشرين أول / أبريل 2009

فلسطين اليوم-رام الله

اكدت مصادر فلسطينية رفيعة المستوى لـ صحيفة 'القدس العربي' أمس بان القيادة الفلسطينية تجري اتصالات مكثفة لتشكيل حكومة جديدة شارك فيها اغلب فصائل منظمة التحرير.

وأوضحت المصادر التي طلبت عدم ذكر اسمها بان معظم الفصائل المشاركة في منظمة التحرير ستشارك في الحكومة القادمة باستثناء الجبهة الشعبية.

وحسب المصادر فان هناك مشاورات تجري مع شخصيات فلسطينية مستقلة للمشاركة في الحكومة القادمة التي سيقودها الدكتور سلام فياض رغم اعتراض قيادات في حركة فتح على اعتزام الرئيس محمود عباس اعادة تكليفه بتشكيل حكومة جديدة.

وأوضحت المصادر بان فياض اجرى مشاورات خلال الفترة الماضية لتشكيل حكومة، مشيرة الى ان تشكيل الحكومة شبه مكتمل وسيتم الاعلان عنها حال فشل حركتي فتح وحماس في التوصل لاتفاق ينهي الانقسام.

وعقدت حركتا فتح وحماس جلسة حوار بينهما الاثنين في القاهرة على أمل التوصل لاتفاق بينهما ينهي الانقسام المتواصل ما بين قطاع غزة والضفة الغربية.

وحسب المصادر الفلسطينية فان مهمة الحكومة الفلسطينية القادمة التي سيبلغ عدد وزرائها ما بين 18 - 20 وزيرا التحضير لاجراء انتخابات تشريعية ورئاسية في كانون الثاني (يناير) القادم اضافة للعمل من اجل اعادة اعمار قطاع غزة.

من جهته اكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس الاثنين بأنه يريد حكومة تلتزم بالاتفاقات التي وقعتها منظمة التحرير الفلسطينية وذلك في كلمة القاها امام اللجنة التحضيرية لبرلمان شباب فلسطين، ومضيفا 'نريد حكومة تلتزم بالالتزامات التي وقعناها سابقا، لانها اتفاقات وقعت تحت قبة منظمة التحرير'.

وشدد عباس على حاجة الفلسطينيين لحكومة تستطيع اعمار قطاع غزة ورفع الحصار عنه وذلك من خلال التزامها بمتطلبات اللجنة الرباعية حتى يتم التعامل معها دوليا.

وتساءل الى متى سيبقى اهالي غزة مشردين بانتظار اتفاق الفصائل الفلسطينية على تشكيل حكومة مقبولة دوليا، وقال 'لا ادري الى متى سينتظرون ولا نستطيع اعادة البناء في قطاع غزة الا بوجود الحكومة فهي ستشرف على الاعمار في غزة'.

ولا بد من الذكر بأن حماس ترفض تشكيل حكومة تلتزم بما تطالب به الرباعية وتلتزم بما وقعت عليه منظمة التحرير من اتفاقات مع اسرائيل.

 

 

انشر عبر