شريط الأخبار

انبي يتعادل مع الأهلي ويوجه لطمة قوية لآماله في الفوز بالدوري المصري

11:59 - 27 حزيران / أبريل 2009

القاهرة (رويترز) - تلقت امال الاهلي في الفوز بالدوري المصري الممتاز لكرة القدم للمرة الخامسة على التوالي لطمة قوية بعد تعادله 2 -2 مع ضيفه انبي باستاد الكلية الحربية في القاهرة ضمن منافسات المرحلة 28 يوم الاثنين.

وحول الاهلي تأخره مرتين أمام انبي وسجل له عبد الله رجب مدافع الفريق الزائر بالخطأ في شباك فريقه ومحمد أبو تريكة من ركلة جزاء في بداية الشوط الثاني.

وتقدم انبي في المرة الاولى بواسطة المهاجم مصطفى جعفر ثم أحرز الجناح الايمن أحمد المحمدي الهدف الثاني بتسديدة متوسطة القوة مرت من بين يدي الفلسطيني رمزي صالح حارس مرمى الاهلي.

وأنهى الاهلي المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد الظهير الايسر سيد معوض لحصوله على الانذار الثاني في نهاية اللقاء الذي شابه التوتر.

وأصبح رصيد الاهلي 54 نقطة من 27 مباراة في المركز الاول بفارق الاهداف عن الاسماعيلي الذي سيكون بوسعه استعادة الصدارة اذا تفادى الهزيمة أمام الزمالك يوم الثلاثاء.

وحافظ المصرية للاتصالات على اماله في تفادي الهبوط للدرجة الثانية بعد ان حول تأخره بهدفين ليتعادل 2-2 خارج ارضه مع بتروجيت.

ويحتل المصرية للاتصالات أول مراكز منطقة الهبوط بجدول المسابقة التي تضم 16 فريقا وله 29 نقطة بعد 28 مباراة ويتخلف بنقطة واحدة عن غزل المحلة الذي يحتل المركز الثالث عشر بعد تعادله بدون أهداف مع مضيفه اتحاد الشرطة يوم الاثنين.

وقطع بترول أسيوط خطوة واسعة نحو الحفاظ على موقعه بالدرجة الممتازة بعد ان تغلب بهدف دون مقابل على ضيفه الاتحاد السكندري ليرفع رصيده الى 32 نقطة ويرتقي للمركز العاشر مستفيدا من تحقيقه الانتصار الثاني على التوالي.

لكن الاولمبي الفائز بالدوري المصري في ستينات القرن الماضي أصبح على مشارف الهبوط للدرجة الثانية بعد خسارته 3-1 أمام جاره حرس الحدود الذي عزز موقعه في المركز الثالث برصيد 49 نقطة. ويحتل الاولمبي المركز الاخير برصيد 23 نقطة من 27 مباراة.

وبعد تعادله في اخر مباراتين مع غزل المحلة ومنافسه التقليدي الزمالك دخل الاهلي مباراته أمام انبي وهو يسعى لانتزاع الصدارة التي ذهبت للاسماعيلي.

بيد ان حامل اللقب تعرض لضربة في الدقائق الاولى بعدما ارغمت الاصابة المدافع الدولي وائل جمعة على مغادرة الملعب ليلعب أحمد فتحي بدلا منه في قلب الدفاع ثم وجد نفسه متأخرا بهدف في الدقيقة 17 عن طريق جعفر.

وأخفق محمد سمير مدافع الاهلي في ابعاد الكرة بصورة صحيحة لتصل الى أحمد رؤوف مهاجم انبي الذي سدد كرة بالقدم اليمنى ارتدت من الحارس صالح الى جعفر ليسكنها في الشباك.

وعاد الاهلي للمباراة سريعا وادرك التعادل بعد اربع دقائق عندما حول رجب تمريرة عرضية من أحمد حسن قائد منتخب مصر بالخطأ في مرماه.

ورغم سيطرته الا ان الاهلي عانى في صنع فرص حقيقية في ظل الاداء الدفاعي المنظم من انبي الذي أنهى الشوط الاول متقدما عندما سدد المحمدي كرة أخطأها صالح حارس مرمى حامل اللقب البعيد عن مستواه وسكنت الشباك.

وادرك الاهلي التعادل مع بداية الشوط الثاني من ركلة جزاء احتسبت لمصلحة أبو تريكة ونفذها الاخير بنجاح.

ونجح انبي في الصمود أمام هجوم الاهلي الذي كان يبحث عن هدف ثالث يدفعه لصدارة الترتيب مجددا.

وبلغت الاثارة ذروتها في الدقائق الاخيرة عندما حصل معوض على البطاقة الحمراء قبل ان تتصدى عارضة مرمى انبي لفرصة خطيرة من أمام مهاجمي الاهلي في الوقت المحتسب بدل الضائع.

وسافر المصرية للاتصالات الذي يدربه حسام حسن مهاجم منتخب مصر السابق الى السويس وهو يدرك انه بحاجة للفوز على بتروجيت صاحب المركز الرابع من أجل مغادرة منطقة الهبوط لكنه قدم اداء متواضعا في الشوط الاول وأخفق في صنع أي هجمة منظمة على مرمى بتروجيت الذي نال تقدما مستحقا مع نهاية أول 45 دقيقة.

وظن مدافعو المصرية للاتصالات أن المهاجم ابراهيم في وضع تسلل لكن الحكم أشار باستمرار اللعب وراوغ لاعب بتروجيت المدافع فتحي موسى قبل ان يسدد في الشباك من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 20.

وعزز بيكوي تقدم بتروجيت عندما روض الكرة ببراعة قبل ان يطلق تسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء سكنت شباك المصرية للاتصالات في الدقيقة الاخيرة من الشوط الاول.

وظهر المصرية للاتصالات بصورة مختلفة في الشوط الثاني وفرض سيطرته على اللعب بفضل تحركات عمران.

وقلص الفريق الزائر الذي أفلت من الهبوط في المرحلة الاخيرة الموسم الماضي الفارق عن طريق عمران الذي تابع كرة مرتدة من العارضة بضربة رأس في شباك صاحب الارض من مدى قريب.

وترجم المصرية للاتصالات تفوقه في الشوط الثاني بعد ان ادرك له عطية التعادل بضربة رأس متقنة لكن تعين على الفريق الزائر تفادي بعض لحظات القلق قبل ان يعود الى قواعده في القاهرة بنقطة واحدة.

وسدد أسامة محمد لاعب بتروجيت في القائم الايسر بعد تمريرة من المهاجم البديل السيد حمدي وكاد بديل اخر هو الفلسطيني محمد سمارة ان يسجل هدف الفوز لصاحب الارض في الدقائق الاخيرة لكن كرته أنقذها المدافع موسى قبل ان تتجاوز خط المرمى.

 

 

انشر عبر