شريط الأخبار

عبد القادر: أحبطنا محاولة إسرائيلية للالتفاف على اعتراض ضد شارع الطوق بالقدس

08:17 - 27 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

أكد حاتم عبد القادر مستشار رئيس الوزراء برام الله لشؤون القدس، احباط محاولة اسرائيلية لحرق مراحل الاعتراض على شارع الطوق الشرقي الذي يعزل القدس عن محيطها من جهة الشرق .

 

وقال عبد القادر في تصريح صحفي ان اللجنة اللوائية في بلدية الاحتلال اضطرت خلال الجلسة التي عقدتها صباح اليوم الى تأجيل آلية النظر في الاعتراضات باسم المجالس المحلية لقرى شرق القدس والمقدم من خلال مستشار رئيس الوزراء برام الله لشؤون القدس بالاضافة الى اعتراضات من مركز عدالة وعدد من المواطنين الفلسطينيين , بالتعاون مع الائتلاف الأهلي للدفاع عن حقوق الفلسطينيين في القدس .

 

وأكد المحامون الذين قدموا الاعتراضات أنه لا يحق للجنة اللوائية التداول في ما لم يتم البت فيها مسبقا من اللجنة المحلية للتنظيم والبناء في بلدية الاحتلال. ولم يتم تعيين موعد جديد لاجتماع اللجنة المحلية للبت في الاعتراضات المقدمة .

 

ويعتبر شارع الطوق الشرقي من أخطر المشاريع الاستيطانية التي تهدد بعزل المدينة عن امتدادها الشرقي , وهو يمتد من أراضي أم طوبا جنوبا حتى يلتقي مع الشارع الرئيسي في معبر قلنديا شمالا, ومن المتوقع أن يلتهم 2300 دونم من أراضي المواطنين في ام طوبا , صور باهر,والمكبر , والشيخ سعد , والسواحرة , وأبو ديس والعيزرية , والطور والزعيم والعيسوية ,بالاضافة الى هدم عشرات الأبنية الواقعة على مسار الشارع .

 

كما يشمل الشارع الذي يحمل رقم 54585 على انفاق وجسور ويؤدي الى عزل كامل للقرى والتجمعات الفلسطينية المحيطة بالقدس عن قلب المدينة والى قطع شمال الضفة عن جنوبها .

 

وقال عبد القادر بانه سيتم في وقت لاحق اسناد الاعتراضات القانونية المقدمة باعتراضات فنية سيعدها مهندسون وخبراء في مجالات البيئة , والسير , والضوضاء , وغيرها من أجل اسنادها بالاعتراضات المقدمة .

 

واكد عبد القادر بأن الفلسطينيين مصممون على ملاحقة هذا المشروع، وعدم تمكين الاسرائيليين من تنفيذه, وستتم متابعته قانونيا بكافة المستويات القضائية , وتوقع أن تنجح هذه الملاحقة القانونية بتأخير تنفيذ هذا المشروع لعدة سنوات .

 

وكان مجلس الوزراء برام الله قد كلف قبل عدة أشهر مكتب مستشار رئيس الوزراء في القدس بالاعتراض باسم المجالس المحلية على شارع الطوق الشرقي.

انشر عبر