شريط الأخبار

رئيس البرلمان المصري يرد على رسالة من رئيس الكنيست يطلب فيها ادانة الرئيس الايراني

07:20 - 27 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم-وكالات

كشف مصدر برلماني اليوم الاثنين ان رئيس مجلس الشعب المصري فتحي سرور تلقى اخيرا رسالة خطية من رئيس الكنيست الاسرائيلي روفين ريفلين يطلب فيها ان يدين البرلمان المصري تصريحات الرئيس الايراني احمدي نجاد في مؤتمر دوربان 2، واوضح المصدر ان سرور رد مؤكدا ادانته "للجرائم (الاسرائيلية) ضد الانسانية".

 

ووزع مكتب رئيس مجلس الشعب الاثنين نص الرسالة التي بعث بها سرور مؤكدا انها جاءت ردا على خطاب تلقاه من ريفلين في 21 نيسان (ابريل) الجاري بمناسبة الذكرى السنوية للهولوكوست (محرقة اليهود على يد النازيين خلال الحرب العالمية الثانية) "يصف فيها الرئيس الايراني بانه ادولف هتلر الثاني (..) ويطلب من مجلس الشعب المصري وبرلمانات العالم عدم التزام الصمت واعتبار ان احمدي نجاد يشكل تهديدا للجميع".

 

واكد رئيس مجلس الشعب المصري، بحسب نص رسالته، ان "محرقة اليهود وقعت على يد اوروبيين وليس على يد أي من ابناء الشعب العربي او الشعوب الاسلامية" و"اننا نرفض اي ربط صريح او ضمني للدين الاسلامي باي شكل من اشكال الارهاب".

 

واضاف سرور في رسالته: "اننا بكل الحزن والاسى نذكركم ايضا بجرائم ضد الانسانية ارتكبت ضد الشعوب العربية وبالذات الشعب الفلسطيني وراح ضحيتها الملايين من القتلى والجرحى بدءا من مذبحة بحر البقر (قصف اسرائيلي لمدرسة مصرية في العام 1970) ومذابح صبرا وشاتيلا (1982 في لبنان) وقانا 1 و 2 (1996 و2006 في جنوب لبنان) وصولا الى مذبحة غزة التي بدأت في 27 (كانون الاول) ديسمبر 2008". ودعا سرور في رسالته الى "التفكير العملي المستنير لاتخاذ خطوات واسعة نحو ارساء السلام العادل والشامل في الشرق الاوسط خلال العام 2009 (..) لتتوقف شلالات الدم المتدفقة منذ خمسين عاما".

 

انشر عبر