حراك المعلمين الموحد يشكك في صحة بيان منسوب للحركة الأسيرة  ..والسبب!

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:10 ص
18 مايو 2022
حراك ديمقراطي فلسطيني.jpg

اعتبر حراك المعلمين الموحد، أن البيان المنسوب إلى الحركة الأسيرة ويطالب بوقف الإضراب في المدارس "ملفق" ويندرج في سياق ما أسمته "الخدع" للالتفاف على خطواته الاحتجاجية.

وقال بيان الحراك: "إن البيان بدأ بخطأ في الآية الكريمة وأخطاء نحوية أخرى"، وأضاف: هل يريد صائغ البيان أن نصدق أن مجموع الأسرى في السجون عجزوا أن يختاروا كاتبا بليغا لصياغة بيان لمبادرة رسمية كهذه، وكما نعلم فأسرانا الأحرار كثير منهم شعراء وعلماء وفقهاء وطلاب جامعات وجهابذة مخضرمون.

وتابع: البيان في بدايته منسوب (لأسرى فتح) ومختوم في نهايته ب(إخوانكم الأسرى في سجون الاحتلال)،ولو غضضنا الطرف عن هذا التناقض فهل يعقل أن يقبل أسرانا الأحرار في حركة فتح أن يتفردوا بمبادرة كهذه دون إشراك إخوانهم الآخرين فيها.

واعتبر الحراك أن "لغة الخطاب في البيان أقرب إلى لغة ولهجة الحكومة،كما في جملة: (وقْف) كافة خطواتهم والعودة إلى الدوام (فورا)".

وأشار إلى "غياب الأسماء الموقعة على المبادرة، فصائغ المبادرة لا يقدر على الزجّ باسم أحد الأحرار الأسرى كالقائد مروان البرغوثي، وزكريا الزبيدي، ونائل البرغوثي، وغيرهم من الكواكب اللامعة من أسرانا الأحرار من أبناء فتح".

وقال الحراك: هذه الخدع والمؤامرات ضد حراكنا المبارك وإضرابنا العادل، لن تنطلي على جموع الأحرار والحرائر الواعية بحقوقها، الساعية لنيل كرامتها وتقرير مصيرها، وما هذه المحاولات اليائسة إلا دليل على فشل كل الطرق الرامية لوقف هذا السيل العارم من المعلمين المضربين، فالإضراب يقوى ويزداد في كل يوم وأسبوع، لذلك ندعو الحكومة إلى تلبية مطالبنا العادلة، وإعادة النظر في سياستها المتبعة تجاهنا، فنحن طلاب حق ولسنا لصوصا ولا همجيين حتى تستخدم معنا هذه الأساليب المشكوفة.