شريط الأخبار

كتلة "حماس" تطالب مصر "بالوقوف عند التزاماتها" ووقف اعتقالات الضفة

09:49 - 22 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم-غزة

طالبت "كتلة التغيير والإصلاح" البرلمانية الفلسطينية، التابعة لحركة "حماس"، مصر "راعية الحوار" الفلسطيني، بما سمته "الوقوف عند التزاماتها بالقيام بإلزام حركة فتح بإنهاء مجزرة الشعب بالضفة الغربية والإفراج عن المعتقلين السياسيين".

 

وعبّرت الكتلة في بيان لها أصدرته أمس، عن "استنكارها لاختطاف الصحفي مراد محمد أبو البهاء"، الموظف في مكتبها برام الله، معتبرة أنّ "هذا يأتي استمراراً لمنهج الاعتقالات والملاحقات والاستدعاء، الأمر الذي لم تسلم منه حتى النساء العاملات في مكاتب الكتلة"، وفق تعبيرها.

 

كما واعتبرت الكتلة أنّ اعتقال أبو البهاء، إنما يأتي "ثمرة من ثمرات التنسيق الأمني وتبادل الأدوار والتقاسم الوظيفي بين الأجهزة الأمنية في الضفة وأجهزة الاحتلال"، ووصفته بأنه "تساوق واضح مع العدو الصهيوني الذي يختطف ثلثي أعضاء كتلة التغيير والإصلاح ويغتال النائب سعيد صيام، رئيس كتلة التغيير والإصلاح، وتأتي أجهزة عباس لتكمل السياسة ذاتها باختطاف النائب خليل الربعي وأحمد الحاج الاعتداء على مكاتب الكتلة وبيوت نوابها حرقاً وتدميراً". وتابع البيان "اليوم تواصل هذه الأجهزة اختطاف مساعدي النواب وموظفي الكتلة، والذي كان أخرهم مراد أبو البهاء".

 

وأكدت الكتلة البرلمانية الأكبر بالمجلس التشريعي، استهجانها لهذه الأساليب التي نعتتها بـ "القذرة"، التي تمارسها الأجهزة الأمنية في الضفة في "محاولة منها لتخريب أجواء الحوار"، على حد وصفها.

انشر عبر