شريط الأخبار

معاريف: العمال لا يتلقون أجوراً من أرباب عملهم في "إسرائيل"

04:58 - 21 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

يتضح من معطيات منظمة "خط للعامل" انه ومنذ اندلاع الأزمة الاقتصادية طرأ ارتفاع بنسبة تزيد عن 20٪ على عدد الشكاوى التي تلقتها المنظمة من عمال أجانب وفلسطينيين لم يدفع لهم أرباب عملهم أجوراً.

ونقلت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية اليوم الثلاثاء عن مديرة المنظمة حنه زوهر قولها: "تزداد هذه الظاهرة وتتضح في صورة رئيسة في أوساط العمال الزراعيين وعمال الخدمات الاجتماعية وفي مجالات المطاعم والتنظيف".

وقالت المسؤولة عن فرع القدس في المنظمة ساره طنان ان 50٪ من الشكاوى التي تلقتها المنظمة في الاونة الاخيرة تتعلق بعدم دفع اجور عمال، وكانت هذه النسبة قبل الازمة الاقتصادية حوالى 10٪ فقط، ووفقاً لاقوالها فان المنظمة تعالج شهرياً اكثر من الف شكوى يتقدم بها لاجئون وعمال اجانب.

ومن بين الذين توجهوا للمنظمة مجموعة تتكون من 26 لاجىء من اريتريا يقطنون في القدس، عملوا مؤخراً في مشروع القطار الخفيف لدى شركة "ايلي برانسي وابناؤه"، واكد العمال في شهر كانون الثاني (يناير) بأنهم لم يتلقوا ومنذ اشهر اجورهم، وفي اعقاب توجه طنان للشركة حصلوا على اجورهم لكن لم يستمر هذا لفترة طويلة.

وقالت طنان: "وصل اللاجئون الينا في منتصف شهر آذار (مارس) واكدوا عدم تلقيهم رواتبهم منذ شهرين، ولدى اتصالي مع الشركة قالوا توجد ازمة اقتصادية عالمية ولا نستطيع الدفع".

وقال اللاجئون خلال المظاهرة التي قاموا بها يوم امس الاول في منطقة "دافيدكه" بالقدس حيث تقع مكاتب شركة القطارات الخفيفة، انه بسبب عدم دفع رواتبهم اجبروا على التخلي عن المساكن التي استأجروها.

وعلم من شركة "برانسي" انها تعمل على تجميد اجراءات اتخذت ضدها منذ 4 ايام بمبادرة الشركة وقال المحامي عامي مؤلمان المسؤول من قبل المحكمة عن ادارة الشركة ان الشركة مدينة بحوالى 55 مليون شيكل ولا تستطيع الان "بحث قضية عمال سودانيين".

انشر عبر