شريط الأخبار

الأمن الوقائي في نابلس يعتقل البروفيسور عبد الستار قاسم

02:39 - 21 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم : نابلس

قالت مصادر محلية في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية، أن جهاز الأمن الوقائي استدعى البروفيسور عبد الستار قاسم أستاذ العلوم السياسية في جامعة النجاح الوطنية، للتحقيق ثم قام باعتقاله قبل ظهر اليوم الثلاثاء.

وقالت مصادر مقربة من قاسم لـ "فلسطين اليوم" إنه تلقى في ساعات مساء الاثنين تبليغا يفرض عليه مراجعة مقر الأمن الوقائي خلال 24 ساعة، وذلك بعد مشاركته في أحد البرامج الحوارية على قناة الأقصى التابعة لحركة حماس.

وقد تعرض قاسم (61 عاماً) للاعتقال على أيدي الأجهزة الأمنية الفلسطينية عدة مرات خلال العامين الأخيرين، وذلك على خلفية مواقفه السياسية المعارضة لنهج السلطة في الضفة الغربية.

واعتقل قاسم في سجون الاحتلال عدة مرات منها أربع فترات إدارية متتالية خلال متتالية خلال الانتفاضة الأولى. وخضع للإقامة الجبرية في منزله بأمر من سلطات الاحتلال، ومُنع من السفر لحوالي سبعة وعشرين عاما، ووجهت ضده تهم التحريض.

كما تعرض قاسم لمحاولة اغتيال على أيدي رجال المخابرات الفلسطينية عام 1995 وأصيب بأربع رصاصات. واعتقلته السلطة الفلسطينية عام 1996 لأسباب غبر معروفة، وعام 1999 وعلى خلفية بيان العشرين، وعام 2000 لأسباب غير معروفة. وتعرضت سيارته للحرق عام 2005 أيضا.

انشر عبر