شريط الأخبار

في ذكرى ما تسمى بـ "المحرقة"..بيرس يزعم: لم نبادر قط إلى الاحتلال

09:24 - 20 كانون أول / أبريل 2009


فلسطين اليوم-القدس المحتلة

زعم رئيس دولة الاحتلال شمعون بيرس بأن دولة الاحتلال تجسد ما أسماه بـ "الانتصار التاريخي" على الوحش النازي الذي وصل الى كل بقعة من اوروبا-حسب تعبيره.

 

كما زعم ان النازية هُزمت غير ان اللاسامية ما زالت تتنفس اذ ما زال هناك منكرو الهولوكوست وحليقو الرؤوس والمتعصبون الذين يحملون في نفوسهم الحقد الاسود ويتعطشون للقتل باسم العنصرية-حسب قوله.

 

كما رأى بيرس ان المؤتمر الذي بدأت اعماله في جنيف اليوم هو مؤتمر للتسليم بالعنصرية لا لمكافحتها ومن المخجل ان يكون المتحدث الرئيسي فيه الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الذي يدعو الى القضاء على اسرائيل وينكر الهولوكوست-حسب زعمه.

 

كما ادعى بيرس ان اللاسامية تفوح ايضا من الانتقادات الموجهة الى اسرائيل من جانب مَن تعاونوا مع النازيين او احجموا عن منع وقوع الهولوكوست والذين يهاجمون الدولة الوحيدة التي قامت كملاذ للناجين من المحرقة النازية ولمنع وقوع محرقة أخرى-حسب تعبيره .

 

وتابع زاعما: لم نبادر قط الى الاحتلال ولم نرغب في السيطرة على آخرين وقد حاربنا التمييز ونادينا بالسعي لاصلاح العالم واحلال السلام فيه، كما زعم ان من سيحاول كسر روحنا سينكسر.

 

وأدلى بيرس بهذه الاقوال في سياق خطابا ألقاه في مراسم بدء ذكرى ما تسمى بـ المحرقة الهولوكست التي اقيمت مساء اليوم في القدس المحتلة، بحضور رئيس الوزراء الاسرائيلي ورئيس الكنيست ورئيسة المحكمة العليا والحاخمان الاكبران لدولة الاحتلال.

 

 

  

انشر عبر