شريط الأخبار

نجاد يتجاهل تحذيرات بان كي مون وينتقد عنصرية إسرائيل وطرد أشخاص هتفوا ضده

05:55 - 20 كانون أول / أبريل 2009


فلسطين اليوم –غزة

انتقد الرئيس الايراني قيام حكومة عنصرية في الشرق الأوسط بعد 1945 في إشارة واضحة إلى إسرائيل وذلك في كلمة أمام المشاركين في مؤتمر الأمم المتحدة حول العنصرية في جنيف.

وقال نجادي ذلك بعدما حذره الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون من أي خلط بين الصهيونية والعنصرية وذلك على هامش مؤتمر الأمم المتحدة لمناهضة العنصرية الذي بدا في جنيف، كما أعلنت المنظمة الدولية.

وطرد ما لا يقل عن ثلاثة متظاهرين متنكرين بشعر مستعار ملون وانف احمر كانوا يرددون {عنصري عنصري} في اتجاه الرئيس محمود احمدي نجاد من القاعة التي ينعقد فيها مؤتمر دوربان الثاني حيث يلقي الرئيس الايراني خطابه.

وقالت الامم المتحدة في بيان ان بان كي مون ذكر الرئيس الايراني بان الجمعية العامة للامم المتحدة تبنت قرارا يرفض اي خلط بين الصهيونية والعنصرية.

وعشية المؤتمر وصف الرئيس الايراني اسرائيل بانها رافعة راية العنصرية.

والتقى بان كي مون الرئيس احمدي نجاد بناء على طلبه على هامش مؤتمر الامم المتحدة لمناهضة العنصرية والمعروف باسم مؤتمر "دوربان 2"، كما اوضحت المتحدثة باسم الامم المتحدة ماري اوزيه للصحافيين

 

انشر عبر