شريط الأخبار

جندي إسرائيلي يكشف النقاب عن إجباره هو وزملاءه على شرب مادة ضارة بهدف التجربة

09:07 - 20 تشرين أول / أبريل 2009

فلسطين اليوم-القدس

كشف أحد جنود جيش الإحتلال لصحيفة هآرتس، النقاب عن إرغامه وهو وبعض زملائه على شُرب مادة كيميائية ضارة، بغرض إجراء تجربة على المادة.

 

ونوه الجندي إلى أن الحادثة وقعت في العام 1994، في أحد مواقع الجيش العسكرية، حيث كان يُجبر هو وزملائه بشكل يومي على الشرب من هذه المادة رغما عنهم.

 

وأشار الجندي إلى أنه تم تهديده هو وزملاءه في حالة التكلم عن هذا الأمر، الذي استمر لأربعة أشهر، وقال: "لقد كان الأمر فعلا بمثابة الابتزاز السيئ لشباب يبلغون من العمر 18 عاما".

 

وعقّب مصدر في الجيش على الأمر قائلا: "إذا كان هذا الأمر صحيحا، فهذا تصرف غير أخلاقي، ولكن من الصعب الآن التحقيق في القضية لأنها قد مضى عليها زمن طويل".

 

يشار إلى أن الاحتلال كان مهدد بالهجوم عليه بأسلحة بيولوجية من دول معادية له في الخارج، ولذلك كانت تُجري التجارب على جنوده رُغما عنهم.

انشر عبر