شريط الأخبار

وزراء الخارجية العرب يجتمعون في مايو المقبل لبحث السياسات الإسرائيلية بالقدس

06:05 - 19 تشرين أول / أبريل 2009

فلسطين اليوم-وكالات

اعلنت جامعة الدول العربية اليوم ان مجلس الجامعة سيعقد اجتماعا طارئا له على مستوى وزراء الخارجية في مقر الجامعة في الخامس من شهر مايو المقبل لبحث الاوضاع الخطيرة التي تشهدها مدينة القدس المحتلة جراء السياسات الاسرائيلية.

 

واوضح مدير ادارة شؤون مجلس الجامعة السفير محمد الزايدي في تصريح صحفي اليوم ان "الاجتماع الطارئ جاء بناء على طلب تقدمت به فلسطين لبحث التطورات الاخيرة في القدس المحتلة وما تقوم به اسرائيل من سياسات تهدف الى تغيير شامل لمعالم مدينة القدس العربية والاسلامية والمسيحية".

 

واشار الى ان الاجتماع يهدف الى تحديد شكل التحرك العربي المطلوب في مواجهة خطر الاجراءات الاسرائيلية مضيفا ان الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى اجرى مشاورات مع الدول العربية اثر تلقيه الطلب الفلسطيني بعقد اجتماع وزاري طارئ والذي حظي بموافقة عدد كبير من الدول.

 

يذكر ان الامين العام للجامعة قد تلقى رسالة خطيه من وزير الخارجية في حكومة رام الله رياض المالكي اكد فيها ان الايام الاخيرة شهدت تصعيدا خطيرا في حجم الاعتداءات الاسرائيلية في القدس المحتلة من استيطان وتأسيس لبؤر استيطانية جديدة وطرد المواطنين المقدسيين ومصادرة هوياتهم وحقهم في الاقامة وبناء كنس يهودية بجوار المسجد الاقصى.

 

واضافة الرسالة ان بين الاعتداءات الاسرئايلية استمرار الحفريات اسفل المسجد الاقصى وقبة الصخرة والاعلان عن احياء استيطانية جديدة والاستيلاء على الحجر الاموي ووضعه في باحة الكنيست الاسرائيلى تزويرا للتاريخ والغاء لتاريخ حافل بالوجود والبقاء العربي والاسلامي في القدس.

انشر عبر