شريط الأخبار

أخطر لقاء بين زعيم يهودي ونائب أوباما

10:28 - 19 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم-وكالات

أكدت مصادر مطلعة في العاصمة الأمريكية عن مسؤول رفيع المستوى في إدارة الرئيس باراك اوباما قوله أن زعيما كبيرا من يهود الولايات المتحدة التقى قبل أيام ولمدة خمس وأربعين دقيقة مع نائب الرئيس الأمريكي وكبير مساعديه وبحث في اللقاء موضوع السلام في الشرق الاوسط من كافة جوانبه.

 

وكشف المسؤول الأمريكي لـ صحيفة (المنـــار) المقدسية أن الزعيم اليهودي وصف اللقاء بأنه الأخطر الذي يعقده مع مسؤول أمريكي في البيت الأبيض، مشيرا الى أن المرحلة القادمة حساسة جدا بالنسبة للعلاقات الاسرائيلية الأمريكية، وأضاف أن هناك اصرارا كبيرا لدى ادارة أوباما على تحقيق السلام بين اسرائيل والفلسطينيين والتوصل الى اتفاق دائم بين الطرفين واعلان الدولة الفلسطينية خلال ثلاث سنوات.

 

وقال المسؤول الأمريكي الذي التقى الزعيم اليهودي بعد انتهاء لقائه مع نائب الرئيس الأمريكي، أن الإدارة الأمريكية سوف تستعين ببعض التفاهمات والانجازات التي تحققت وتم التوصل اليها خلال المفاوضات التي جرت بين الفلسطينيين وحكومة ايهود اولمرت.

 

وفي السياق ذاته، قال مراسل (المنـــار) في واشنطن أن أحد مراكز البحث الهامة في واشنطن عقد ندوة بعنوان "اسرائيل .. الولايات المتحدة.. علاقات تعاون ام علاقات تصادم" حضرها الزعيم اليهودي المذكور بحضور عدد مقلص من المشاركين، وأكد من خلال مداخلة له، أن على اسرائيل الامتناع عن التصادم مع ادارة اوباما في الموضوع الفلسطيني، وأن تكون جزءا من المساعي الامريكية لترتيب الاضاع في المنطقة، وأن لا تقف موقف المتحدي في وجه الرغبات الامريكية.

 

وذكر مسؤول في الخارجية الامريكية لـ (المنــار) أن تأجيل زيارة رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو الى الولايات المتحدة هو شكل من اشكال ممارسة الضغط على نتنياهو، وأن اعتذار اوباما عن لقاء رئيس الوزراء الاسرائيلي الذي كان يخطط للمشاركة في مؤتمر ( الايباك ) في الثالث من ايار القادم يعني أن هنك سياسة جديدة مختلفة في واشنطن.

انشر عبر