شريط الأخبار

التجمع الإعلامي يكرم أسرة الشهيد فضل شناعة مصور وكالة رويترز

03:38 - 18 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم: خان يونس

أكد متحدثون ومشاركون على ضرورة محاسبة قتلة مصور وكالة رويترز الصحفي فضل شناعة وتقديمهم للمحاكمة ,وشدد المتحدثون على تحقيق رسالة شناعة وأهدافه التي استشهد من أجلها,جاء ذلك خلال حفل تكريم نظمه التجمع الإعلامي في محافظة خان يونس لأسرة الشهيد فضل شناعة وعدد من زملائه إحياء للذكرى السنوية الأولى لاستشهاده.

واستعرضت أم محمد شناعة والدة الشهيد في كلمة أسرة الشهيد مقتطفات من حياة فضل قائلا:"كان يعلم أن الموت يجاوره في كل لحظة ,مشيرة إلى أنه كان يردد مقولة" سأبقى حاملا الكاميرا إلى أن أسقط في الميدان شهيدا أو تبتر قدامي".

وشددت أم محمد على أن عائلة فضل لن تتنازل عن حق ابنها مطالبة في نفس الوقت محاكمة عسكرية للجندي الذي كان داخل الدبابة التي قصفت فضل.

ودعت كافة الإعلاميين إلى حمل رسالة فضل السامية والدفاع عن قضيته وقضية فلسطين والحفاظ على الدماء التي سالت وفضح كافة الممارسات الصهيونية التي يرتكبها الاحتلال.

من جهته أكد مثنى النجار القائم بأعمال التجمع على أن فترة عمل فضل كمصور لوكالة رويترز أثبت فيها شجاعته ووفاءه للمهنة ,حيث أظهر فيها اهتمامه بتغطية كافة المجازر والأحداث بكاميراته, حتى أنها كانت الشاهد الأخير على موته محتفظة في الوقت نفسه بآخر مارأته عيناه قبل أن  تغمض أجفانه للأبد.

وفي كلمة وجهها التجمع على لسان النجار لعائلة فضل قال:إننا ونحن نكرم هذه العائلة المجاهدة ,إذ نؤكد أن كافة أعضاء التجمع هم جنود مسخرون لرفع راية فضل وسنبقى كلنا فضل وسنردد دوما كلاماته ونتذكر ملامحه التي لن تغيب.

وفي نهاية الحفل وزع التجمع ذرع الوفاء لأسرة فضل كما تم تقديم دروع لزملائه في خان يونس من وكالة رويترز.

انشر عبر