شريط الأخبار

الاحتلال يواصل منع المسيحيين الفلسطينيين من الاحتفال بسبت النور بكنيسة القيامة

01:04 - 18 تشرين أول / أبريل 2009

فلسطين اليوم-القدس

تسود كنيسة القيامة في البلدة القديمة من القدس المحتلة ومحيطها، أجواء مشحونة بالسخط والغضب والتوتر الشديد، مع استمرار منع شرطة وحرس حدود الاحتلال الإسرائيلي للمسيحيين الفلسطينيين من دخول الكنيسة والاحتفال بسبت النور الذي يصادف اليوم.

 

وذكر رئيس التجمع الوطني المسيحي ديمتري دلياني  أن شرطة الاحتلال تسمح فقط للسياح الأجانب والذين تم نقلهم إلى كنيسة القيامة بحافلات إسرائيلية، بالدخول إلى كنيسة القيامة والاحتفال بسبت النور، في الوقت الذي تواصل منع المسيحيين الشرقيين والفلسطينيين من الاحتفال.

 

من جهة أخرى، اندلعت قبل قليل اشتباكات بالأيدي بين المواطنين في محيط كنيسة القيامة وعناصر شرطة الاحتلال في محاولة من المواطنين لاقتحام الحاجز الشُرطي والدخول إلى الكنيسة والاحتفال بسبت النور.

 

واستنكر دلياني تدخل سلطات الاحتلال بشؤون الكنيسة المسيحية، مؤكدا على حق المسيحيين الفلسطينيين، الاحتفال بأعيادهم بكنيستهم دون تدخل الاحتلال، مؤكداً أن سلطات الاحتلال هي التي تفتعل الإشكاليات والأحداث في الكنيسة ومحيطها.

انشر عبر