شريط الأخبار

الرابطة الإسلامية تنظم مسيرة شموع للأطفال بيوم الأسير الفلسطيني

11:47 - 16 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم: غزة

نظمت الرابطة الإسلامية الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين مساء اليوم مسيرة شموع للأطفال بمناسبة ذكرى يوم الأسير الفلسطيني .

 

وشارك بالمسيرة التي انطلقت من مفترق السرايا بمدينة غزة وانتهت في ساحة الجندي المجهول الآلاف من الأطفال الفلسطينيين وأبناء الأسرى الذين حملوا الشموع المضيئة خلال السير, مرددين هتافات تطالب العالم بإطلاق سراح ذويهم من سجون الاحتلال الصهيوني.

 

بدوره أكد الشيخ وليد المدلل مسئول الرابطة الإسلامية في قطاع فلسطين في كلمة ألقاها خلال المسيرة أن هذه الحشد من الأطفال خرج ليؤكد رفضه لهذا الاحتلال الظالم المغتصب لفلسطين وسياسته القهرية والقمعية ضد أسرانا البواسل الأبطال بسجون الاحتلال الصهيوني.

 

وأكد المدلل أن المقاومة ستستمر ولن يغمد لها سيفا ما دام هناك أسير واحد داخل السجون الصهيونية وان كل الخيارات مفتوحة أمام المقاومة الفلسطينية لإطلاق سراح احد عشر ألف أسيرا وأسيره من سجون العدو.

 

وتسأل المدلل عن الضمير العالمي والمجتمع الدولي  وموقفه من قضية أسرانا البواسل الذين فاق عددهم عن الآلاف في الوقت الذي قام العالم ولم يقعد بعد اعتقال المقاومة الفلسطينية لجندي صهيوني.

 

كما أكد الشيخ المدلل أن المعركة مع العدو الصهيوني هي معركة بقاء وإرادة وليس معركة عدة وعتاد وإمكانيات وان النصر والمنتصر في نهايتها هو صاحب الإرادة القوية الذي يمتلكها أسرانا الأبطال بالسجون الصهيونية.

 

من جهته طالب الطفل زكريا الزق نجل الأسيرة أم محمود الزق  المعتقلة بسجون العدو العالم بالعمل على إطلاق سراح والدته وكل الأسرى الفلسطينيين, متسائلا عن الجرم التي ارتكبته والدته حتى تعتقل ويحرم من حنان أمه.

انشر عبر