شريط الأخبار

الرئيس السوري يدعو الى وضع الحلول للمشاكل التي تعترض العلاقات السورية اللبنانية

02:47 - 16 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم-وكالات

دعا الرئيس السوري بشار الاسد الى وضع الحلول للمشاكل التي تعترض العلاقات السورية - اللبنانية مؤكدا ان سوريا لن تدخر جهدا في توطيد العلاقات بين البلدين.

وقال بيان رئاسي ان دعوة الرئيس السوري جاءت خلال لقائه هنا اليوم مع عدد من الباحثين والمفكرين اللبنانيين والسوريين المشاركين في مؤتمر العلاقات السورية - اللبنانية المنعقد حاليا في دمشق.

 

وقال البيان ان البحث دار حول المحاور الرئيسية المطروحة في المؤتمر حيث شدد الرئيس الاسد في هذا الصدد على اهمية مثل هذه اللقاءات في وضع اسس لتقييم المشكلات والعقبات التي تعترض تعزيز العلاقات بين سورية ولبنان ووضع الحلول من اجل الغائها بشكل كامل.

واضاف البيان ان الرئيس الاسد اكد ان سوريا لم ولن تدخر اي جهد يسهم في توطيد العلاقات ويخدم مصالح الشعبين الشقيقين في جميع المجالات.

كما اكد على الدور الريادي للمفكرين والباحثين في مواجهة التحديات الماثلة امام سوريا ولبنان وفي تعزيز الروابط الاخوية والصلات التاريخية التي تجمع الشعبين الشقيقين.

وقال البيان ان الرئيس الاسد استعرض مع المفكرين والباحثين اخر المستجدات على الساحتين العربية والدولية وقضايا تتعلق بتطوير العلاقات السورية اللبنانية.

 

وكان مؤتمر العلاقات السورية - اللبنانية قد بدأ اعماله هنا يوم الثلاثاء الماضي ويستمر حتى يوم ال 18 من الشهر الجاري ويناقش المشاركون في المؤتمر العلاقات السورية - اللبنانية والمراحل التي مرت بها عبر العقود الماضية على المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والشعبية.

كما يسلط المؤتمر الضوء على مكامن القوة والضعف في هذه العلاقات تمهيدا لاحياء هذه العلاقة وفق رؤية الانفتاح والتكامل.

انشر عبر