شريط الأخبار

المبادرة الوطنية تدعو إلى مساندة الأسرى لضمان الإفراج عنهم من سجون الاحتلال

01:21 - 16 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم-رام الله

دعت المبادرة الوطنية الفلسطينية، إلى مساندة نضال الأسرى وذويهم من أجل تأمين الإفراج عنهم وتبييض سجون الاحتلال الإسرائيلي.

 

وأكدت المبادرة في بيان أصدرته، اليوم، استمرار كفاح شعبنا حتى يتحرر أسرانا البواسل، مطالبة كل المؤسسات الحقوقية الدولية بالتحرك العاجل لإنهاء ملف الأسرى الأبطال الذين يعيشون في ظروف اعتقالية تفتقر إلى الحد الأدنى من مقومات الحياة الإنسانية، في وقت تستخف فيه سلطات الاحتلال بكرامة الأسرى وإنسانيتهم وتستخدم أساليب قمعية ضد الأسرى أثناء التحقيق وبعده لتدمير الأسير وتحطيمه نفسياً وجسدياً، وأخيرا شروعها بسلب الأسرى كافة حقوقهم الإنسانية والانقضاض على منجزاتهم النضالية من خلال اللجنة الوزارية التي كانت شكلتها بهذا الخصوص حكومة أولمرت.

 

وقالت: لقد عمدت الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة على استخدام قضية الأسرى التي تؤرق كل بيت فلسطيني ورقة ابتزاز ضد شعبنا الذي يواصل نضاله وكفاحه في سبيل حرية أبنائه وبناته المعتقلين في سجون الاحتلال، الأمر الذي يجب أن يتحول فيه يوم الأسير إلى يوم للحرية، يوم لرفض الظلم والقيود وسيطرة المحتلين على حياة وكرامة الشعب الفلسطيني.

 

وأضافت: لم تترك سلطات الاحتلال وسيلة حربية ونفسية إلا واستخدمتها في عمليات الاعتقال العشوائية والجماعية ودون تمييز بين كبير وصغير وبين امرأة ورجل خاصة خلال الانتفاضتين الأولى والثانية، حرب شاملة وممنهجة حولت شعبا بأكمله إلى شعب أسير يحمل على جسده آلام السجون وعذابات الزنازين، وجرائم السجان، وانتهاج سياسة الاعتقال الإداري التي تخالف القانون من خلال تجنب توجيه تهمة للمعتقل والإبقاء على الملف سريا.

انشر عبر