شريط الأخبار

يديعوت: واشنطن تشترط مساعدة "إسرائيل" بإخلاء مستوطنات في الضفة أولاً

10:46 - 16 كانون أول / أبريل 2009


فلسطين اليوم – القدس المحتلة  

انفردت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية في صدر صفحتها الأولى اليوم الخميس بنشر نبأ مفاده أن الإدارة الأميركية تشترط التعامل مع الملف النووي الإيراني ومساعدة إسرائيل بهذا الصدد بإقدامها أولا على إخلاء مستوطنات في الضفة.

 

وتحت عنوان "بوشهر مقابل يتسهار" وبالبنط العريض كتبت الصحيفة تقول ان إدارة اوباما تصعّد من حدة اللهجة بالنسبة للمفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين وتلمّح إلى حكومة نتنياهو بأن التعامل مع الملف الإيراني سيكون منوطا بتقدم المفاوضات والانسحاب الإسرائيلي من أراضي الضفة مع الإشارة إلى مستوطنة يتسهار كرمز للقضم الإسرائيلي من أراضي الضفة.

 

وتقول يديعوت إنه وردت إلى إسرائيل مؤخرا تقارير عن محادثة أجراها رئيس طاقم موظفي البيت الأبيض رام عمانوئيل مع أحد زعماء الجالية اليهودية في واشنطن حيث قال المسؤول الأمريكي: "سيتم التوصل إلى تسوية دائمة بين إسرائيل والفلسطينيين خلال السنوات الأربع القادمة على أساس حل الدولتين للشعبين فلا يهمّ واشنطن البتّة من هو رئيس الحكومة في إسرائيل".

 

وتضيف الصحيفة أن إدارة اوباما وجهت في الآونة الأخيرة إشارات واضحة وصريحة إلى إسرائيل جاء فيها ان الرئيس أوباما لا ينوي الانتظار لمدة سنتين الى ان يستكمل نتنياهو اعداد خطة سياسية تتعلق بمستقبل العملية التفاوضية مع الجانب الفلسطيني.

 

وفي غضون ذلك أبلغت إدارة الرئيس اوباما نتنياهو بأن الرئيس الأميركي لن يستطيع مقابلته في مطلع الشهر القادم خلال أعمال مؤتمر اللوبي الأميركي المؤيد لإسرائيل (إيباك) في واشنطن نظرا لان الرئيس اوباما " لن يتواجد في واشنطن خلال هذه الفترة ". وعليه فان النية متجهة لدى الدوائر المحيطة بنتنياهو نحو إلغاء رحلة رئيس الوزراء لحضور مؤتمر (إيباك) ومحاولة تحديد موعد آخر للقاء مع اوباما - خلال شهر ايار مايو المقبل.

   

انشر عبر