شريط الأخبار

باراك يهدد بالرد عسكرياً ضد غزة...وفصائل المقاومة لـ"فلسطين اليوم": لن نقف مكتوفي الأيدي أمام التهديدات

09:55 - 16 تموز / أبريل 2009

 

فلسطين اليوم –ترجمة خاصة

هدد وزير الحرب الإسرائيلي ايهود باراك بالرد عسكريا علي الصاروخ الذي أطلق مساء أمس من غزة وسقط في مجمع اشكول.

 

 وقال براك خلال حضور الاحتفالات بعيد "الميمونا في غان يفنه "سنرد بعد إنتهاء عيد الميمونا , مضيفا انه من غير الواضح حتى الآن المنظمة التي أطلقت الصاروخ فهذا أول صاروخ يطلق بعد مرور عدة أسابيع من الهدوء .

 

وتأتي تهديدات براك في أول رد له كوزير للحرب في حكومة نتنياهو .

وحيال الجندي شاليط قال باراك من الحيوي أن نستمر في الحكومة الجديدة العمل لإعادة شاليط لإسرائيل.

 

ومن جانبه علق أبو حمزة الناطق باسم سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي لفلسطين اليوم على التهديدات باراك اليوم "إننا في المقاومة لسنا مستجدين على مثل هذه التهديدات في ظل وجود حكومة يمينية متطرفة إسرائيلية فنحن في فصائل المقاومة لا نفرق بين حكومة أولمرت أو حكومة نتنياهو فكلهم عدو إسرائيلي.

وأكد أبو حمزة ان التهديدات الإسرائيلية لن تخيفنا في السرايا والدفاع عن أرواح أبناء شعبنا ومقدساته الإسلامية حق مشروع لكافة الفصائل الوطنية، ولن تتوقف المقاومة إلا بدحر الاحتلال الإسرائيلي وقمعه ,موضحا ان أي حماقة أو استهداف أي من المجاهدين واغتيالهم، فمن حق الفصائل الوطنية الرد حتى لو كان هناك اتفاق أو تهدئة، فالاختراقات الإسرائيلية لاتحترم التهدئة والاتفاقات.

 

واعتبر أبو مجاهد في حديث "لفلسطين اليوم" ان هذه التهديدات لم تتوقف ومتواصلة ضد أبناء شعبنا ونحن كمقاومة من حقنا الرد على أي عدوان إسرائيلي, مشيرا إلي أن فصائل المقاومة لن نقف مكتوفي الأيدي ضد أي عدوان وسيكون هناك رد فعلي على أي عدوان.

وأكد ابو مجاهد بعدم وجود أي اتفاق ل وقف إطلاق نار هو اتفاق هش ولم تبان طبيعة استحقاقه.

انشر عبر