شريط الأخبار

قافلة "الأمل" الأوروبية تشهد مشاركة واسعة من قبل مؤسسات هولندية

08:29 - 16 تشرين أول / أبريل 2009

فلسطين اليوم-وكالات

تشهد قافلة "الأمل" الأوروبية، التي تقوم على تجهيزها مؤسسات فاعلة في أنحاء القارة الأوروبية، إقبالاً كبيراً من قبل مؤسسات هولندية مناصرة للقضية الفلسطينية ورافضة للحصار المفروض على قطاع غزة للسنة الثالثة على التوالي.

 

وقال أمين أبو راشد، منسّق الشؤون الإنسانية في القافلة وممثلها في هولندا: "إن هناك عدداً من المؤسسات المهمة في هولندا قررت المشاركة في قافلة "الأمل"، التي ستنطلق من إيطاليا إلى قطاع غزة مطلع أيار (مايو) المقبل، للاطلاع على آثار الحصار وإعلان تضامنهم مع الشعب الفلسطيني في محنته".

 

وأكدت الهولندية غرينا دوسنبرغ، زوجة رئيس البنك المركزي الأوروبي الأسبق التي أثارت موجة احتجاج إسرائيلية لرفعها علم فلسطين فوق شرفة منزلها إبان الأيام الأولى للانتفاضة، ورئيسة جمعية "أوقفوا الاحتلال"، أنها سوف تشارك في القافلة المتوجهة إلى قطاع غزة.

 

ويأتي ذلك في وقت أعلن فيه نائب في البرلمان السويسري إلى جانب شخصيات يهودية سويسرية معروفة ونشطاء مناصرين للقضية الفلسطينية، عزمهم المشاركة في القافلة، وفي ظل توقعات بانضمام مزيد من النواب والشخصيات الأوروبية إليها.

 

وأوضح أبو راشد أنه "حتى اللحظة تم تجهيز ثلاث شاحنات من أصل ثماني شاحنات ستكون محملة بأجهزة ومعدات لذوي الاحتياجات الخاصة في القطاع، سواء كراسٍ متحركة لمئات الجرحى والمعاقين جراء العدوان الإسرائيلي الأخير، أو أدوات للمعاقين بصرياً. واحتياجات المعاقين حركياً".

انشر عبر