شريط الأخبار

"ميتشيل" يلتقي المسؤولين الإسرائيليين اليوم وعباس الجمعة

08:23 - 16 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم-القدس

بدأ جورج ميتشيل المبعوث الأمريكي الخاص للتسوية في "الشرق الأوسط" أمس، زيارة للمنطقة، حيث سيعقد سلسلة لقاءات مع المسؤولين الإسرائيليين والفلسطينيين.

 

ومن المنتظر أن يلتقي ميتشل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزيري الجيش والخارجية الإسرائيليين اليوم، قبل أن يلتقي رئيس السلطة الفلسطينية المنتهية ولايته محمود عباس، ورئيس "حكومة رام الله" غداً الجمعة في رام الله.

 

وقالت مصادر مقربة من ميتشيل: إنه سيحاول خلال لقائه المسؤولين الإسرائيليين، استيضاح  السياسة الرسمية التي ستنتهجها الحكومة الإسرائيلية إزاء عملية  التسوية مع الفلسطينيين.

 

وقالت مصادر صحفية :"إن ميتشيل ينوي إقامة مكتب دائم له في القدس لمتابعة التطورات والاتصالات على كافة المسارات عن كثب".

 

وكان ميتشيل صرح في العاصمة المغربية، الرباط، أن حل الدولتين هو الحل "الوحيد" الكفيل بتسوية الصراع "الفلسطيني – الإسرائيلي"، حسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء المغربية، مضيفا إن بلاده "تؤمن بأن الحل القائم على دولتين تعيشان جنبا إلى جنب في سلام ، يشكل الحل الأفضل والوحيد، الكفيل بتسوية هذا النزاع".

 

وتابع: "سنعمل على تحقيق هذا الهدف خلال الاجتماعات التي سأعقدها في المنطقة خلال الأسبوعين المقبلين".

 

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عقد  اجتماعا تشاوريا مع وزير الجيش إيهود باراك ووزير الخارجية أفنغدور ليبرمان، في محاولة لتوحيد المواقف قبيل زيارة ميتشيل، وفي ظل المطالب الأمريكية والأوروبية من الحكومة الجديدة بأن تطرح خططها السياسية المتعلقة بعملية التسوية.

 

ومن المتوقع أن تشهد المنطقة حركة دبلوماسية نشطة خلال الأيام القادمة، حيث يصل وزير الخارجية الإسبانية ميغل موراتينوس إلى المنطقة الخميس المقبل، كما سيصل إلى المنطقة أيضا المبعوث الروسي لعملية التسوية في "الشرق الأوسط" الكسندر سلطانوف، إضافة إلى ميتشيل.

 

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية، أن السياسيين في (إسرائيل) يتوقعون أن يطرح الأمريكيون والأوروبيون خلال الأشهر المقبلة، خطة لدفع عملية التسوية الفلسطينية الإسرائيلية، مضيفة إن "الأمور ستصبح حينها ككرة ثلج غير قابلة للتوقف, لذا يحرص نتنياهو على صياغة تصريحاته وتصريحات وزرائه بما يتوافق مع المعطيات الدولية".

 

انشر عبر