تفاصيل جديدة حول مصير مستشفى "خالد الحسن" بلسان محمد أشتية

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 01:17 م
17 يناير 2022
مستشفى خالد الحسن.jpg

قدم محمد اشتيه رئيس وزراء حكومة رام الله اليوم الإثنين 17/1/2022 تفاصيل جديدة حول مستشفى خالد الحسن خلال جلسة الحكومة اليوم إن فكرة انشاء المستشفى جاءت من أجل توطين الخدمة الصحية وتوفير خدمات لأهلنا وسلامتهم.

وأشار إلى أن الرئيس محمود عباس شكل مجلس أمناء برئاسة المرحوم الطيب عبد الرحيم لمتابعة الفكرة وتم تكليف بتجهيز كادر لتحضير المخططات الهندسية، والتي طرحت بمسابقة دولية اشترك فيها مكتب هندسي فلسطيني، وآخر أردني، والثالث بريطاني متخصص بالمستشفيات، وأنجزت المخططات، والتكلفة كانت مرتفعة جدا، حيث تصل تكلفة البناء الى أكثر من 160 مليون دولار عدا عن المعدات.

وأضاف أن مجلس الأمناء أراد بدء العمل من أجل تشجيع المانحين على المساعدة في إنجاز المشروع وتم الحديث مع بعض الأشقاء العرب، ولكن لم نحصل على التمويل المطلوب.

وأشار رئيس الوزراء أنه تم الدعوة الى التبرع لإنشاء المستشفى، وتم جمع التبرعات للمشروع لكنها كانت متواضعة جدا بالمقارنة مع التكلفة، وأودعت في حساب خاص، وأصبح رئيس الصندوق محمد مصطفى، رئيسا لمجلس أمناء المستشفى، وأفاد ان المبلغ مودع لدى البنك وانه يتم تدقيقه من قبل شركة طلال أبو غزالة.

وتابع: لاحقا أصدر الرئيس قرارا بتشكيل مؤسسة خالد الحسن لأمراض السرطان برئاسة وزيرة الصحة، ومعها مجلس أمناء يضم عددا من المتخصصين، وأعطى توجيهاته بأن يصار الى تطوير أقسام جديدة في المستشفيات الحكومية، والخاصة لمساعدة مرضى السرطان، وأن يتم إعادة المخططات بحيث يكون المستشفى المقترح أقل تكلفة وقابل للإنجاز.