شريط الأخبار

صندوق النقد العربي يخصص 10% من صافي دخله لرفع المعاناة عن الشعب الفلسطيني

02:50 - 15 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم- وكالات

قرّر مجلس محافظي صندوق النقد العربي في ختام اجتماعه السنوي الثاني والثلاثين في مركز الملك الحسين للمؤتمرات في البحر الميت بالمملكة الأردنية الهاشمية، اليوم، تخصيص 10% من صافي دخل الصندوق لعام 2008 لرفع المعاناة عن الشعب الفلسطيني وذلك من خلال صندوق الأقصى وصندوق القدس.

 

وأوضح بيان صدر عن صندوق النقد العربي، أن هذه المنحة هي السابعة من نوعها التي يقدمها الصندوق لدعم الشعب الفلسطيني، مشيراً إلى أن إجمالي هذه المنح بلغ نحو 85 مليون دولار، وصرفت المنح السابقة لدعم مشاريع في مجالات الصحة والتعليم والتنمية الريفية ودعم الأسر المحتاجة وتأهيل الأسر الفقيرة، إضافة إلى مشاريع أخرى لتأهيل وتطوير المناطق الصناعية وتحديث نظام المدفوعات الوطني. كذلك ستخصص جزء منها لمشروعات إعادة إعمار قطاع غزة.

 

وتطرق الدكتور فاروق العقدة محافظ البنك المركزي المصري، رئيس مجلس محافظي الصندوق في دورته الحالية إلى الدور الكبير للصندوق في التنسيق بين الدول العربية في مجال توفير الدعم المالي للإصلاح الاقتصادي، خصوصاً في ظل الأزمة الاقتصادية الراهنة، منوهاً للتطور في أنشطة وأعمال الصندوق ودوره كأمانة لمجلس محافظي المصارف المركزية العربية.

 

وفي استعراضه للتقرير السنوي للصندوق خلال العام 2008، تناول الدكتور جاسم المناعي المدير العام، رئيس مجلس الإدارة أهم جوانب نشاطات الصندوق في مجالات عمله الرئيسية، مشيراً إلى استمرار الصندوق في تقديم المساعدة المالية والفنية للدول الأعضاء، سواء في إطار التسهيلات الإقراضية أو خلال برنامج المعونة الفنية أو من خلال التدريب الذي يوفره معهد السياسات الاقتصادية، إضافة إلى توسع نشاط برنامج تمويل التجارة العربية في خدمة الاقتصاديات العربية.

 

كما قدم الصندوق دراسة تستهدف مزيداً من التنويع في تسهيلات الصندوق للاستجابة بشكل مرن وفعال للاحتياجات المتغيرة والمتطورة لدوله الأعضاء في ضوء الأزمة المالية العالمية، وذلك من خلال إضفاء المزيد من المرونة على قواعد وإجراءات الإقراض بالإضافة إلى وضع تصور لإنشاء تسهيل جديد، وكان من أهم محاور هذه الدراسة إضافة أداة تمويلية جديدة قصيرة الأجل، وقد وافق المجلس على هذه المقترحات

انشر عبر