تخوفات من اتساع رقعة انتشار إنفلونزا الطيور في "إسرائيل"

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:46 ص
07 يناير 2022
انفلونزا الطيور

أصيبت مؤخراً العديد من الحيوانات والطيور، في كيان الاحتلال بمرض إنفلونزا الطيور.

وقالت مصادر عبرية :"إنه انتشرت في أنحاء "سهل الحولة" جيف للعديد من الطيور، التي نفقت إثر إصابتها بإنفلونزا الطيور، وتأتي إلى هذا المكان طيور جارحة وحيوانات برية لتأكل من هذه الجيف، وبذلك تنشر المرض إلى مناطق أخرى".

وأضافت المصادر :"أن المعطيات أشارت إلى نفوق ما بين ثانية آلاف وعشرة آلاف طائر "الكركي" بعد إصابتها بفيروس H5N1، المسبب لإنفلونزا الطيور، والذي يمكن أن يصيب البشر في حالات نادرة.

وقال باحث الطيور في جامعة حيفا، د. موطي تشرتر، إن "إخلاء الجيف يتم بشكل جيد"، مضيفا أنه "عندما تشعر طيور الكركي بالمرض تنام على الماء وتموت هناك".

وأضاف تشرتر: "أن المنافسة على إيجاد الجيف هي مع الحيوانات البرية، مثل بنات آوى، موضحاً أنه لم نشهد سابقا ظاهرة إنفلونزا الطيور كالتي نشهدها هذه السنة، وهناك أهمية لتوثيقها خلال الكارثة وليس بعدها، كي نتمكن من دراستها".

ولفت تشرتر إلى أن "التخوف هو من تطور طفرة للفيروس. والخوف هو من انتقاله إلى البشر، مطالباً بإيقاف الرحلات الجوية، لمواجهة فيروس كورونا .

من جانبها تقدر وزارة حماية البيئة "الإسرائيلية" أن نحو 25 ألفا من طائر الكركي تواجدوا في بحيرة الحولة عندما بدأ انتشار وباء إنفلونزا الطيور، وأن قرابة عشرة آلاف من هذه الطيور قد نفقت.

وأشارت الوزارة إلى أنه تتزايد المخاوف من موسم هجرة الطيور.

ويدير مجلس الأمن القومي "الإسرائيلي" مواجهة إنفلونزا الطيور، بحيث أقيمت لجنة سلطة طوارئ قومية، من أجل تحليل الحدث واستخلاص الدروس.

وتنتشر إنفلونزا الطيور بسرعة في أماكن تربية الدواجن التجارية، وتم حتى الآن إماتة أكثر من مليون دجاجة وديك رومي وأوز وخاصة في شمالي "إسرائيل".