شريط الأخبار

الزراعة بغزة: تفجير القارب" فبركة إسرائيلية" لمضاعفة الاعتداءات

10:24 - 14 تشرين أول / أبريل 2009

فلسطين اليوم-غزة

اعتبرت وزارة الزراعة في حكومة غزة أن قضية تفجير القارب "فبركة إسرائيلية" لمضاعفة الاعتداءات ضد الصيادين وتبرير القرصنة وتدمير المراكب وتقليص المساحة في بحر غزة، موضحة أنه وبحسب شهود العيان أن القارب لم يكن مفخخاً وأن زورقاً إسرائيلياً أطلق قذيفة أدت لتفجيره.

 

وأشارت الوزارة في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه أن قوات الاحتلال صعدت من هجمتها على الصيادين الفلسطينيين في بحر غزة مع بدء موسم الصيد، وقامت مؤخراً باحتجاز عشرات الصيادين بشكل يومي والضغط عليهم لتجنيدهم كعملاء لها.

 

ولفتت الوزارة إلى أن الاحتلال يهدف من وراء فبركته الجديدة إلى تقليص مساحة الصيد التي لم تعد تتجاوز الميلين، حيث كان قد قلصها إلى ثلاثة أميال بعد الحرب، مؤكدة أن الصيادين باتوا غير آمنين على حياتهم وغير قادرين على تأمين قوت أبنائهم من مصدر رزقهم الوحيد.

 

وثمنت دور المؤسسات الحقوقية والأهلية التي تداعت لتنظيم حملة تضامنية دولية مع صيادي قطاع غزة بالتعاون مع الحملة الدولية الفلسطينية لفك الحصار، مؤكدة أنها على استعداد لمدهم بكافة المعلومات والبيانات المتوفرة لدى الوزارة.

 

وشددت على مطالبة المجتمع الدولي ومختلف المؤسسات الدولية والرسمية والأهلية بالتحرك على كافة المستويات لوقف انتهاكات الإحتلال لحقوق الصيادين في قطاع غزة، داعية إلى حشد تضامني كبير وحملات في دول العالم العربي والغربي لكشف جرائم الاحتلال بحق الصيادين.

 

انشر عبر