شريط الأخبار

فروانة : انطلاق إذاعة " صوت الأسرى " كان حُلماً ، فأضحى حقيقة

09:28 - 14 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم- غزة

 قال الأسير السابق ، الباحث المختص بشؤون الأسرى عبد الناصر فروانة ، اليوم ، بأن انطلاق إذاعة متخصصة بقضية الأسرى ، كان حُلماً يراودنا ويراود الأسرى وذويهم ، وتمنينا تحقيقه منذ سنوات ، واليوم أضحى " حقيقة " وواقع " ملموس " .

 

ورأى فروانة أن انطلاق إذاعة جديدة متخصصة تعنى بشؤون الأسرى هي الأولى من نوعها في فلسطين ، إنما تشكل خطوة مرحب بها وتستحق كل الاحترام والتقدير ، وتعتبر إضافة نوعية للعمل الإذاعي والإعلامي ، وقفزة متقدمة في التعاطي الإعلامي مع الأسرى وقضاياهم العادلة .

 

وأعرب عن أمله في أن تشكل جسراً حيوياً للتواصل فيما بين آلاف الأسرى في سجون ومعتقلات الاحتلال وذويهم ، لاسيما الممنوعين من الزيارة من الضفة والقطاع ، ومن جانب آخر أن تعتمد برامج تتناول ملفات الأسرى المختلفة بأسلوب جديد وممنهج يعتمد على الحلقات المتخصصة بشكل توثيقي وتراكمي مما قد يساعد أكثر في تسليط الضوء على قضية الأسرى ، وأن تساهم أيضاً في إعادة الاعتبار لقضية الأسرى وتفعيلها في أوساط الفلسطينيين عموماً ، وجعلها هم كل مواطن بما يكفل مساندة أكبر على المستوى المحلي ، على طريق نقلها إلى المستويات الأخرى .

 

 وتمنى فروانة بأن تساهم " إذاعة صوت الأسرى " في توحيد الجهود والفعاليات كافة خلف قضية الأسرى ومن أجلهم ، بعيداً عن المناكفات والتجاذبات والانقسامات السياسية ، لتغدو قضية الأسرى عنواناً للوحدة الوطنية ، ومدخلاً لاستعادة وحدة الوطن والشعب بإذن الله . 

 

وأشاد فروانة بالإذاعات الفلسطينية المختلفة لما تفرده من مساحات من أجل الأسرى ، وبشكل خاص بإذاعة القدس التي تقف خلف هذا المشروع النوعي المتميز ، داعياً كافة فصائل العمل الوطني والإسلامي والمؤسسات الإعلامية إلى المساهمة الفاعلة في تثبيت " إذاعة الأسرى " وإنجاحها وتطويرها ، وفاءاً للأسرى ونضالاتهم وتضحياتهم الجسام وحقهم المشروع في الحرية .

 

انشر عبر