"إسرائيل" توعز بوقف البناء في مستوطنة "حوميش" لهذا السبب

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 09:33 ص
25 ديسمبر 2021
مستوطنة بقعوت.jpg

ذكرت هيئة البث الإسرائيلية "كان 11" أن المستوى السياسي الإسرائيلي أوعز إلى المستوى العسكري بوقف عمليات البناء الجديد في مستوطنة "حوميش" المخلاة المقامة على أراضي بلدتي بُرقة وسيلة الظهر عام 2005.

ورغم ايعاز المستوى السياسي بوقف البناء إلا أن المستوطنين لا زالوا يتوافدون لمستوطنة حوميش تحت ذريعة إقامة "مدرسة دينيّة".

وأوضحت "كان11" أن المستوى السياسيّ لا يريد تكرار ما حدث في ما يخصّ البؤرة الاستيطانية "إفياتار"، على قمة جبل صبيح في بلدة بيتا قضاء نابلس.

وكانت حكومة الاحتلال برئاسة نفتالي بينيت، قد توصلت في حزيران/ يونيو الماضي، إلى تسوية مع قادة مجلس المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة، والتي تقضي بإخلاء "إفياتار". وبموجب التسوية، تم الاتفاق على إبقاء قوة عسكرية من جيش الاحتلال بشكل دائم في الموقع الذي تقرر حينها أن تقام عليه بعد 6 أسابيع مدرسة دينية عسكرية، وبعد فحص الوضعية القانونية للأراضي المقامة عليها البؤرة الاستيطانية.

وخاض سكان بلدة بيتا مواجهات شبه يومية في المكان حينها، الأمر الذي أسفر عن استشهاد وإصابة العشرات.

وذكرت هيئة البثّ، أنّ التوصية هذه تأتي بعد مقتل مستوطن وإصابة اثنين، جراء تعرّضهم لإطلاق نار قرب مستوطنة "حوميش"، الواقعة بين سبسطية وبرقة، شمال نابلس، في السادس عشر من الشهر الجاري.