شريط الأخبار

مركز فلسطيني يناشد وسائل الإعلام بتخصيص مساحات واسعة لقضية الأسرى في سجون الاحتلال

06:39 - 12 تشرين أول / أبريل 2009

فلسطين اليوم - غزة

ناشد المركز الفلسطيني للدفاع عن الأسرى كافة وسائل الإعلام الإذاعية والفضائية والإلكترونية والجماهيرية والمطبوعة العربية والإقليمية والدولية خاصة الأجنبية منها، بتخصيص مساحات زمنية محترمة وحجم تغطية واسعة من أجل تسليط الضوء على قضية الأسرى في سجون الاحتلال، وبيان المأساة والظروف الصعبة التي يعيشها الأسرى، وإظهار مدى الكراهية والبغضاء التي يبديها الاحتلال تجاه الأسرى في السجون، والتي تظهر من خلال ممارساته القمعية المتواصلة.

 

وقال المركز الفلسطيني للدفاع عن الأسرى في بيان صدر عنه الأحد (12/4/2009م)، بمناسبة اقتراب يوم الأسير الفلسطيني الذي يقع في السابع عشر من أبريل من كل عام: "يجب على كافة وسائل الإعلام الاهتمام بقضية الأسرى بشكل متواصل وفعّال وليس الاهتمام فقط في مناسبة يوم الأسير الفلسطيني"، مبينا أن سجون الاحتلال بها أكثر من 11600 أسير فلسطيني يحتاجون إلى الاهتمام البالغ بقضيتهم من كافة النواحي خاصة النواحي الإعلامية التي تثير الرأي العام على سلطات الاحتلال التي تمارس أبشع الممارسات اللاإنسانية بحق الأسرى في سجون الاحتلال، مشيرا في ذات السياق إلى أن من بين هؤلاء الأسرى 423 طفلا أسيرا، و69 أسيرة و335 من الأسرى القدامى، و40 نائبا في المجلس التشريعي الفلسطيني ووزير الأسرى السابق في الحكومة الفلسطينية، و1600 أسير مريض محرومون من العلاج بسبب سياسة الإهمال الطبي التي تمارسها سلطات الاحتلال وإدارات السجون بحق هؤلاء.

 

وطالب المركز الفلسطيني في بيانه الإذاعات والفضائيات بتخصيص برنامج أسبوعي واحد على الأقل تكون مدته ساعة واحدة على الأقل، كما وطالب المركز الصحف والمجلات والمواقع والإلكترونية إلى تخصيص صفحات متخصصة، ومساحات محترمة لتناول قضية الأسرى في السجون بشكل دائم ومستمر، وذلك من أجل فضح جرائم الاحتلال بحق الأسرى في السجون، وبيان ما يتعرضون له من هجمة مقصودة وممنهجة من قبل الاحتلال وإدارات السجون، والتي تهدف إلى تركيعهم وإذلالهم والنيل من عزيمتهم وإرادتهم.

 

وعرض المركز الفلسطيني عدد من قضايا الأسرى التي من الممكن أن تكون عناوين لبرامج إذاعية وفضائية وتقارير وتحقيقات إخبارية وإعلامية، وقال: "من الممكن أن تتناول الإذاعات والفضائيات والصحف والمجلات وكافة وسائل الإعلام قضية الأسرى من خلال العناوين التالية: (الأسرى القدامى، والأسرى الأطفال، والأسرى المرضى، والأسيرات، والأسرى النواب، والأسرى الإداريون، والأسرى الموقوفون، وأساليب التعذيب، وسياسة الإهمال الطبي، والعزل الانفرادي، وسياسة الضغط النفسي على الأسرى، وقانون المقاتل غير الشرعي، والملف السري، والكانتينا، إلى جانب العديد من القضايا البارزة التي يمكن أن تكون عناوين يدور حولها الحديث والدراسة والتحليل)"، مبديا استعداده لمد كافة وسائل الإعلام بالمواد الإعلامية الخاصة بقضية الأسرى في سجون الاحتلال تعكس مدى صعوبة الأوضاع التي يعيشها الأسرى.

 

 

 

انشر عبر