شريط الأخبار

كاتب أمريكي متطرف يحذر من أسلمة أمريكا ويشن هجوماً عنيفاً ضد الإسلام

07:44 - 11 تشرين أول / أبريل 2009

فلسطين اليوم – قسم المتابعة

أعلنت مجلة "هيومان ايفنتس" الأميركية الأسبوعية، انها ستوزع مجانا لمشتركيها نسخًا مجانيةً من كتاب جديد للكاتب الأمريكي المتطرف روبرت سبنسر بعنوان: "الجهاد الخفي: كيف يدمر الإسلام المتطرف أمريكا بلا مدافع أو قنابل".

 

وفي كتابه الجديد يُحذِّر سبنسر، مما وصفه بالجهود الإسلامية الخفية بعيدة المدى التي يقوم بها "الجهاديون" من أجل تدمير الولايات المتحدة بشكلٍ غير مباشر عن طريق تدمير البلد من الداخل بأسلمتها وإخضاعها للشريعة الإسلامية كما يريدها أسامة بن لادن، حسبما ذكرت وكالة أنباء ""أمريكا ان ارابيك".

 

ويذكر أن سبنسر المعروف بتطرفه وشعبيته وسط اليمين المسيحي الأمريكي كان قد كتب مجموعةً من الكتب المناهضة للإسلام والمسيئة للرسول محمد- صلى الله عليه وسلم- منها "حقيقة محمد، مؤسس أكثر الأديان تعصبًا في العالم"، وهو الكتاب الذي وزعته نفس المجلة الأسبوعية مجانًا العام الماضي.

 

وكانت نفس المجلة قد وزعت على مشتركيها كتابا لنفس المؤلف بعنوان "الحقيقة حول محمد، مؤسس أكثر ديانة غير متسامحة في العالم"، أساء فيه للرسول الكريم سيدنا محمد "صلى الله عليه وسلم" واتهمه بحث المسلمين على قتل اليهود وبخيانة صلح الحديبية وخلق اضطرابات في العالم حتى الآن.

 

وزعمت المجلة إن الكتاب يشرح "كيف استخدم محمد جاذبية الجنة الإسلامية من أجل حث محاربيه على الحرب بشراسة من أجل أن يمد حكمه هو".

 

ويتهم الكاتب الرسول صلى الله عليه وسلم في كتابه بخيانة العهد و"اتفاقية" الحديبية" "وهو ما وضع مثالا لنقض العهد يقتدي به المسلمون منذ ذلك الحين".

 

ويقول سبنسر، الذي اتهمته منظمات إسلامية وعربية بتحريف كلام ونصوص القرآن وأحاديث الرسول، "إن الرسول محمد كان يوصي أصحابه بجعل النساء "أسيرات لديكم لا يملكون من أمر أنفسهن شيئا".

 

واتهم سبنسر، الذي يدير أيضا منظمة اسمها "جهاد ووتش" أو مراقبة الجهاد ومنظمة أخرى اسمها "ذمي ووتش" أو مراقبة الذميين، اتهم كتّاب التاريخ، بما فيهم كتّاب التاريخ من الغربيين، بأنهم يقدمون صورة غير حقيقية ومنقحة لسيرة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.

 

وكانت الجريدة نفسها قد تبنت الترويج لفيلم وثائقي به إدعاءات غير موثقة ضد الدين الإسلامي والقرآن الكريم.

انشر عبر