شريط الأخبار

شرطة رام الله تكشف عملية سرقة وتزوير في إحدى المؤسسات المصرفية

07:19 - 11 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم - رام الله

أفادت شرطة رام الله اليوم، إنها احتجزت مواطنا من سكان إحدى قرى محافظة قلقيلية للاشتباه به بالسرقة والتزوير وإساءة الائتمان.

 

وأوضحت أن المذكور، قام بتزوير بطاقات صراف آلي وسحب مبالغ مالية من أرصدة عملاء للمؤسسة التي يعمل بها.

 

وأشارت إلى أن أحد البنوك العاملة في منطقة رام الله تقدم بشكوى إلى فرع المباحث حول تزوير بطاقات صراف آلي تخص البنك وسحب مبالغ كبيرة من أرصدة بعض العملاء.

 

وأضافت الشرطة أنه تم استدعاء المشتبه به والذي يعمل أمينا لصندوق في البنك، واعترف انه قي شهر نوفمبر من عام 2008 حضر في ساعات الصباح للبنك وتوجه للمكتب المختص بإصدار بطاقات الصراف الآلي وقام بتعبئة نموذجين لبطاقات صراف بتفاصيل عميلين وزور التواقيع الخاصة بهما بعد أن شاهدها على شاشة الحاسوب.

 

وبينت أن المشتبه به وضع النموذجين بين باقي الطلبات واستمر لأيام في مراقبة الكشوفات لمعرفة وقت صدور البطاقات، حيث صدرت البطاقة الأولى بعد عشرة أيام، قام المشتبه به بعدها بتعبئة طلب استلام للبطاقة وزور توقيع العميل على الطلب واستلم البطاقة ورقمها السري، وتوجه بعدها لأحد أجهزة الصراف الآلي وقام بسحب مبلغ خمسمائة دينار واستمر بالسحب على فترات، مشيرة إلى أنه كرر نفس العملية عند صدور بطاقة صراف ثانية لعميل آخر للبنك.

 

وقالت الشرطة إن المواطنين اللذين تم السحب من أرصدتهما، تقدما بشكوى للبنك تفيد بسحب مبالغ من أرصدتهما دون علمهما، وأنه تم تشكيل لجنة تحقيق داخلية في البنك واستجواب بعض الموظفين، تقدم البنك بعدها بشكوى إلى فرع المباحث حيث استدعي المشتبه به لكون إجاباته في لجنة التحقيق كانت غير مقنعة.

 

وأوضحت الشرطة أن المشتبه به تمكن من سرقة مبلغ واحد وخمسون ألف شيقل من حساب العميل الأول، ومبلغ ستة آلاف وتسعمائة وخمسون دينارا من حساب العميل الثاني.

 

وأشارت إلى المذكور موقوف لحين استكمال الإجراءات القانونية بحقه.

انشر عبر