شريط الأخبار

خبراء أمريكيون: نتنياهو "سيضرب" إيران دون ضوء أخضر من أمريكا

03:26 - 11 تشرين أول / أبريل 2009

فلسطين اليوم: وكالات

أكد عدد من الخبراء الامريكيين ان الحكومة الاسرائيلية الجديدة بقيادة نتنياهو لن تسعى للحصول على ضوء أخضر من إدارة الرئيس اوباما لتوجيه ضربة عسكرية للمنشآت النووية الايرانية، مشيرين الى ان ذلك يمكن ان يضر بمصداقية الادارة الامريكية الجديدة إذا اتضح فيما بعد أن البرنامج النووي الإيراني لم يكن ليشكل تهديدًا لإسرائيل وللمصالح الأمريكية، على نحو ما حدث في العراق.

 

وذكر جيم لوب وجاريث بورتر في مقال لهما على موقع “انتي وور” أن ادارة اوباما ترفض فكرة شن هجوم عسكرى اسرائيلى على منشآت طهران النووية، وهو ما أكدته تصريحات جوزيف بايدن نائب الرئيس الأمريكي ووزير الدفاع وبرت جيتس وعدد من الخبراء العسكريين والسياسيين البارزين في الإدارة الحالية الذين أجمعوا على أن توجيه إسرائيل لمثل هذه الضربة يمكن أن يؤدي لزعزعة الاستقرار في المنطقة والتأثير سلبًا على الأوضاع الأمنية في العراق.

 

ورأى دنيس روس المستشار الخاص للشؤون الإيرانية لدى وزيرة الخارجية كلينتون أنه إذا ظهر أن المجتمع الدولي غير قادر على إيقاف التقدم النووي الإيراني، فإن إسرائيل ستتخذ إجراء من جانب واحد دون العودة إلى الولايات المتحدة. فيما اعتبر ألون بن مائير الأستاذ بجامعة نيويورك أن التساؤلات حول موقف حكومة نتنياهو إزاء الملف النووي الإيراني وكيفية التعامل مع هذا الملف ليس الموضوع الوحيد الذي يشكل تحديًا للإدارة الأمريكية الجديدة.

 

واضاف ان هناك تساؤلات أخرى كثيرة مثل هل سيبدد نتنياهو القدر الضئيل من التقدم الذي تم إحرازه على صعيد عملية السلام في عهد سلفه إيهود أولمرت أم أنه سيسعى إلى التوصل إلى اتفاق جديد مع الفلسطينيين ؟ وهل سيستأنف المفاوضات مع سوريا ، وإلى أي مدى يمكن أن يتعامل مع الرئيس أوباما حيال تلك القضايا؟ .

 

انشر عبر