شريط الأخبار

بمناسبة يوم الأسير..أبو عين لـ"فلسطين اليوم": قضية الأسرى لم تأخذ حقها "تفاوضيا"

11:53 - 11 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم-غزة

أكد زياد أبو عين وكيل وزارة الأسرى في حكومة رام الله، أنه مهما قدمنا للأسرى وذويهم، فإننا نبقى مقصرين في هذا الملف، لأن الأسرى وعائلاتهم ينتظرون تحرير أبناءهم فقط من سجون الاحتلال.

 

وأكد أبو عين في حديث خاص لمراسل "فلسطين اليوم" بمناسبة قرب حلول يوم الأسير الفلسطيني في السابع عشر من الشهر الجاري، أن قضية الأسرى لم تأخذ حقها خلال عملية المفاوضات مع إسرائيل، وأنه كان يتمنى لو أن المسئولين الفلسطينيين اصطحبوا خلال زياراتهم للخارج بعض أبناء أو أهل الأسرى، لتسليط الضوء على هذه القضية التي تلامس مشاعر كل مواطن فلسطيني، أو حتى تنظيم لقاءات لأهالي الأسرى مع المسئولين الأجانب الذين يزورون فلسطين.

 

ورأى أبو عين أن الإجراءات الإسرائيلية الأخيرة بحق الأسرى الفلسطينيين، تؤكد أن إسرائيل تحولت إلى "دولة مافيا"، وأنه لا بد من توسيع دائرة الضغط على دولة الاحتلال أمام محاكم جرائم الحرب الدولية، لأن حكومة الاحتلال تستغل هذه القضية الإنسانية من اجل "الابتزاز السياسي".

 

وتمنى أبو عين في نهاية حديثه أن تبادر حركة "حماس" إلى التنسيق مع كل القوى الفلسطينية في صفقة تبادل الأسرى خصوصا فيما يتعلق بوضع المعايير والقوائم.

 

 

 

 

 

 

 

    

 

انشر عبر