شريط الأخبار

المصري لـ"فلسطين اليوم": نحن أمام حوار قد يطول أو ينفجر و الخاسر الأكبر "شعبنا"

10:51 - 11 حزيران / أبريل 2009

 

فلسطين اليوم-غزة

رأى الكاتب والمحلل السياسي وعضو وفد المستقلين لحوار القاهرة "هاني المصري"، أن فرص التوصل إلى تشكيل حكومة توافق فلسطيني قد تراجعت، وأن هناك تعقيدات لا زالت قائمة في هذه المسألة، وأننا أمام حوار قد يطول أو ينفجر.

 

وأرجع المصري في تصريح خاص لمراسل "فلسطين اليوم" أسباب تراجع إمكانية تشكيل الحكومة الفلسطينية، إلى عدم توفر الإرادة لدى كل من حركتي فتح وحماس للوصول إلى اتفاق.

 

وطالب المصري كلا الحركتين بتغليب المصالح الفلسطينية العليا على أيه مصالح فئوية ضيقة، وإبداء المرونة اللازمة، خصوصا أننا أمام حكومة إسرائيلية متطرفة برامجها معلنة ضد الوصول لأي اتفاق مع الفلسطينيين.

 

وحول تقييمه للمشهد الفلسطيني الحالي، رأى المصري أن الوضع الفلسطيني يتجه إلى استمرار الوضع الراهن، وسيؤدي إلى خسائر إضافية للفلسطينيين وأنه سيعطي الفرصة لحكومة نتنياهو لتنفيذ مخططاتها التوسعية في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

 

وأوضح المصري، أن الاتفاق الفلسطيني الداخلي سيحرج إسرائيل أمام العالم كله، لكن استمرار الانقسام الفلسطيني، سيعطي تبريرا للمجتمع الدولي بأن الفلسطينيين غير جاهزين للحل السياسي.

انشر عبر