وصفها بـ"المزلزلة".. القيادي عدنان ينقل شهادات التحقيق مع المعتقلين عند السلطة

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 02:22 م
30 نوفمبر 2021
الشيخ خضر عدنان

نقل القيادي في حركة الجهاد الاسلامي خضر عدنان، اليوم الثلاثاء، شهادات لطبيعة التحقيق والاعتقال التي تمارسه الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة ضد المعتقلين السياسيين عند اللجنة الأمنية بأريحا في الضفة المحتلة، وصفها بـ"المزلزلة".

ولخص القيادي في "الجهاد"، عدنان، الشهادات التي تعرض لهم المعتقلين السياسيين المفرج عنهم، حيث أمضى منهم ما يزيد عن شهر في معتقل سجن أريحا التابع للسلطة، وهو ما يلي:

•شتم الذات الإلهية ومما قيل للمعتقلين ولله ورسوله المثل الأعلى (ضع ربنا بالجارور).

•تعرضهم للضرب والشبح لفترات طويلة تصل لعشرات الساعات شبحا بإجبار المعتقلين السياسيين على الوقوف مكبلين للخلف.

•إجبار أحد المعتقلين على العض على حذائه.

•حدث أحد المعتقلين السياسيين الموجودين حاليا بأريحا أنه شرب الماء من (النيجارة/حاوية الماء للمرحاض).

وأكد القيادي في "الجهاد"، أن معتقلي مخيم جنين تعرضوا لتحقيق قاس وشرس وبظروف قاهرة جداً ولا إنسانية وحفظاً للخصوصية نتحفظ على الأسماء وحالتهم وما حصل معهم، مطالبًا المؤسسات الحقوقية بالوقوف عند مسؤولياتها.

واستنكر الشيخ عدنان، ما تعرض له المعتقلين السياسيين المفرج عنهم مؤخراً من سجن أريحا، على أيدي أفراد تابعين لما تسمى اللجنة الأمنية.

يُشار إلى أن قوات الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة نفذت حملة اعتقالات ضد مواطنين في العديد من المدن والقرى بالضفة المحتلة، وسط استنكار فصائلي لتلك الاعتداءات غير المبررة.