شريط الأخبار

المالكي: 7 وزراء خارجية عرب يحددون اليوم الموقف من حكومة نتنياهو

10:09 - 11 تشرين أول / أبريل 2009

فلسطين اليوم – غزة

 أعلن رياض المالكي وزير الخارجية في حكومة سلام فياض اليوم السبت أن وزراء خارجية 7 دول عربية بالإضافة إلى الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى سيبلورون في اجتماع يعقدونه اليوم في عمان موقفا عربيا من الحكومة الإسرائيلية الجديدة برئاسة بنيامين نتنياهو والموقف من الممارسات الإسرائيلية في مدينة القدس إضافة إلى سبل التحرك لتفعيل مبادرة السلام العربية.

 

ويجتمع الوزراء والأمين العام في وقت لاحق مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني الذي سيتوجه إلى واشنطن للقاء الرئيس الأميركي باراك أوباما ويعرض عليه هذه الـمواقف باعتبارها موقفا عربيا موحدا. وأشار المالكي في تصريحات لصحيفة محلية إلى أنه سيشارك في اجتماع اليوم وزراء خارجية الأردن ومصر والسعودية وقطر وسورية ولبنان وفلسطين بالإضافة إلى الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى.

 

وقال: "سنبحث كيفية التعاطي مع حكومة إسرائيلية جديدة لديها مواقف واضحة، فهل سيتبنى وزراء الخارجية العرب الموقف نفسه الذي حددته السلطة الفلسطينية بكل وضوح بخصوص الاشتراطات الفلسطينية من أجل الجلوس مع هذه الحكومة الإسرائيلية الجديدة، وكيفية التعاطي مع مبادرة السلام العربية؟ وماذا يجب علينا أن نقول للإدارة الأمريكية الجديدة؟ وما هي رسالتنا إلى الاتحاد الأوروبي ورسالتنا إلى اللجنة الرباعية الدولية؟ وكيفية التعاطي مع موضوع القدس؟".

 

وأضاف: "كل هذه القضايا سوف نناقشها اليوم في لقائنا في عمّان، وفي الوقت نفسه سوف تسنح لنا الفرصة لكي نلتقي جميعا مع جلالة الملك عبد الله الثاني قبيل سفره إلى العاصمة الأميركية".

 

وأعرب المالكي عن اعتقاده بأن "هذه هي فرصة في غاية الأهمية تسمح لنا كعرب أن نرتقي إلى مستوى الحدث والمسؤولية في التعاطي مع كل القضايا الملحّة والطارئة والضرورية، وعدم تركها إلى فترة لاحقة بل علينا أن نأخذ مواقف واضحة منها".

 

وتابع :"استعداد ورغبة كل وزراء الخارجية في القدوم إلى عمان من أجل متابعة هذا الموضوع يعكس أهمية الأوضاع وخطورة ما يحدث واستعداد الجميع لتحمل المسؤولية في مثل هذه المرحلة الخطيرة ونأمل أن نخرج جميعا بمواقف واضحة وقوية يتم إيصالها إلى كل الجهات المعنية وكذلك إلى الإدارة الأمريكية، وفي تحديدنا كيفية التعاطي والوصول إلى اللجنة الرباعية والحديث مع الاتحاد الأوروبي".

انشر عبر