قتيل واصابتان في جريمتي إطلاق نار بحيفا والنقب

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 07:50 م
24 نوفمبر 2021
اطلاق نار

قتل مواطن وأصيب أخرين بجراح مختلفة جراء جريمتي إطلاق نار، ارتُكِبتا في مدينة حيفا، وفي منطقة النقب، مساء اليوم الأربعاء 24 نوفمبر 2021.

ففي مدينة حيفا المحتلة، قُتِل شاب وأُصيب آخر بجراح، جرّاء تعرّضهما لإطلاق نار في المدينة، وذكرت قوات الاحتلال في بيان أنها "تحقق في حادثة إطلاق نار في حيفا، أصيب خلالها رجلان لم تُعرف هويتهما بجروح خطيرة وطفيفة".

وقالت إنّه "تم نقلهما إلى مركز ’رمبام’ الطبيّ في حيفا" لاستكمال تلقّي العلاج، غير أنه تمّ إعلان وفاة أحدهما، بعد أن باءت محاولات الإبقاء على حياته بالفشل".

وذكر البيان أن قوات الاحتلال "تجري عمليات بحث عن مرتكبي الجريمة إلى جانب جمع الأدلة والقرائن في المكان، من قِبل المحققين كجزء من التحقيق الذي تم فتحه".

ولفتت إلى أن "الخلفية والظروف قيد التحقيق".

ففي منطقة النقب، أُصيب شاب يبلغ من العمر 18 عاما بجراح خطيرة، جرّاء تعرّضه لإطلاق نار في شقيب السلام، مساء اليوم.

ووفقًا لموقع عرب 48 فإن الشاب تم نقله مباشرة إلى عيادة في البلدة، وتمّ نقله من هناك إلى مشفى "سوروكا" في بئر السبع، لاستكمال تلقّي العلاج لخطورة اصابته.

وذكر الطاقم الطبيّ الذي قام بنقل الشاب للمشفى، أن المصاب كان "يرقد في غرفة العلاج (في العيادة بالبلدة) وهو واعٍ ويعاني من إصابات في جسده".

وأضاف: "قدّمنا ​​له العلاج الطبيّ على الفور، ونقلناه في سيارة إسعاف مخصّصة للعناية المركزة إلى المشفى فيما كانت حالته خطيرة".

وفي وقت سابق اليوم، نفّذت الشرطة حملة كبيرة بمشاركة 1200 شرطي وجندي وعناصر من الوحدات الخاصة، في مناطق النقب وبخاصة العربية منها وبئر السبع، بحثا عن السلاح والمخدرات، وجرى اعتقال 41 مشتبها بالتجارة وحيازة السلاح، كما تم العثور على كمية كبيرة من السلاح والذخيرة والمخدرات ودفيئات القنّب، وتم تسجيل 70 مخالفة مرورية، وفقا للشرطة.