شريط الأخبار

آثاريون يبحثون في عمّان حفريات الاحتلال في محيط "الأقصى"

08:09 - 09 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم: وكالات

يعقد خبراء آثار اجتماعاً في العاصمة الأردنية عمّان الأسبوع المقبل، لبحث الحفريات التي تجريها سلطات الاحتلال الإسرائيلي في محيط المسجد الأقصى المبارك.

 

إذ يجتمع عدد من خبراء الآثار المكلفين بإعداد تقارير حول الحفريات التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي في محيط المسجد الأقصى، وذلك في مقر دائرة الآثار الأردنية، يومي 15 و16 نيسان (أبريل) الجاري، وهو الاجتماع الثاني من نوعه.

 

وسيُخصّص هذا الاجتماع لدراسة الإجراءات التي قامت بها سلطات الاحتلال في الآونة الأخيرة، لتهويد مدينة القدس الشريف، وانعكاسات استمرار الحفريات على الخريطة الطبوغرافية للمآثر الإسلامية المعنية، وتجديد تقرير قانوني سبق إعداد بهذا الشأن في ضوء العمليات المتواصلة للسلطات الإسرائيلية في هذا المجال.

 

ويُذكر أنّ هذه اللجنة التابعة للمنظمة الإسلاية للتربية والعلوم والثقافة، قامت بالزيارات الميدانية للمواقع الأثرية في مدينة القدس الشريف، وأعدّت التقرير القانوني الموثق بالخرائط والصور حول هذه الحفريات، وعقدت اجتماعها الأول، في مقر دائرة الآثار الأردنية، في عمّان، يومي 15 و16 نيسان (إبريل) سنة 2007، لدراسة هذا الموضوع.

 

ويشارك في هذا الاجتماع الثاني مسؤولون وخبراء من بينهم الدكتور فواز الخريشة، المدير العام لدائرة الآثار العامة الأردنية، وخليل التفكجي، مسؤول الخرائط في جمعية الدراسات العربية في مدينة القدس، وإسماعيل التلاوي، الأمين العام للجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم، وعزام الخطيب، مدير دائرة الأوقاف في مدينة القدس، والدكتور عبد العزيز صلاح سالم، خبير الآثار بالمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة.

 

وتجري في غضون ذلك تحركات تهدف لاستصدار قرار دولي بشأن وقف الحفريات في محيط المسجد الأقصى، في الدورة الثالثة والثلاثين للجنة التراث العالمي التي ستعقد في مدينة إشبيلية في إسبانبا، في الفترة من 22 إلى 30 حزيران (يونيو) القادم.

انشر عبر