شريط الأخبار

السعودية: الضغوط الدولية وحدها تستطيع تغيير "السياسات الخطيرة" لإسرائيل

08:45 - 09 آب / أبريل 2009

فلسطين اليوم-وكالات  

قال وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل إن الحكومة الإسرائيلية الجديدة أعلنت "سياسات خطيرة" تعرقل جهود السلام ولا يمكن تغييرها ألا عبر الضغوط الدولية.

وقال الأمير سعود في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره البريطاني ديفيد ميليباند "من الواضح الآن إن إسرائيل التي أحبطت حتى الآن كل جهود السلام والتي أعلنت حكوماتها الجديدة سياسات خطيرة، لن تغير موقفها تلقائيا".

وقال أيضا "إننا نرى بأهمية قيام المجتمع الدولي والولايات المتحدة على وجه الخصوص ببذل جهودهما لحمل إسرائيل على الالتزام بقرارات الشرعية الدولية ومرجعيات عملية السلام بما في ذلك مبادرة السلام العربية".

وأضاف "نؤكد كذلك على ضرورة إيقاف إسرائيل للاستيطان والالتزام بقرار مجلس الأمن رقم 1860 بإنهاء سياسة العقوبات الجماعية ورفع الحصار عن الفلسطينيين".

وأشار الأمير سعود الفيصل في كلمته أمام الصحافيين إلى أن السعودية "ترى أن التصريحات السلبية الصادرة عن الحكومة الإسرائيلية الجديدة لا تنبئ ببوادر إيجابية على عملية السلام".

كما اعتبر أن "تجاهل" الحكومة التي يرأسها بنيامين نتانياهو "لمبدأ الحل الدولي القائم على إقامة دولتين مستقلتين وضربها عرض الحائط بخطة خارطة الطريق وتفاهمات أنابوليس وغيرها من قرارات الشرعية الدولية كل ذلك من شأنه إعادة عملية السلام إلى نقطة الصفر".

انشر عبر