الوقود القطري.. عصا جديدة في دولاب الكهرباء المعطوب في غزة وجهود تبذل للإنقاذ

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:11 ص
08 نوفمبر 2021
كهرباء غزة.jpeg

عادت الكهرباء للواجهة مجدداً بعد تحذير محطة توليد الكهرباء في غزة من توقف محطة التوليد عن العمل لعدم تحويل الوقود القطري لقطاع غزة منذ اسبوع ، مما ينذر بعودة جدول الـ3 ساعات والذي يحمل في طياته ذكريات مؤلمة للغزيين .

الأجواء الخريفية المعتدلة ، لن تشفع بانتظام جدول الكهرباء او حتى زيادة عدد ساعاتها ، ليكون الوقود القطري ، العصا الجديدة التي توضع في دولاب الكهرباء المعطوب ، لينذر في اعادة الاوضاع المظلمة للقطاع وبقوة ، وسط الحديث عن مساعي للحل قريباً.

تحذير من الأثار

محمد ثابت مدير عام العلاقات العامة والإعلام، قال ان هناك اخبار مطمئنة بشأن ازمة وقود الكهرباء ، وهناك جهود جادة لحل الازمة ، وهي في طريقها للحل .

وقال ثابت خلال تصريحات خاصة "ان شركة توزيع الكهرباء في غزة حذرت من الآثار السلبية التي قد تنجم عن توقف عمل محطة توليد الكهرباء الوحيدة في القطاع في الساعات القادمة.

وكانت سلطة الطاقة في غزة اعلنت إن إمدادات الوقود القطري المغذي لمحطة الكهرباء متوقفة منذ يوم الثلاثاء الماضي، مشيرة إلى أن نسبة العجز في توفير الكهرباء قد تبلغ 70%، إذا توقفت المحطة عن العمل بشكل كامل.

وبين ثابت ان سلطة الطاقة أوضحت من يوم الثلاثاء الماضي انها قامت بتأمين الوقود لمحطة التوليد من السوق المحلي نظراً لنفاذ الوقد من المحطة.

واعتبر ان الحديث عن توقف عمل المولدات نتيجة نقص الوقود ازعجنا وخاصة ان محطة التوليد تعمل بـ3 مولدات قد تؤدي توقفها الى عودة جدول توزيع الكهرباء لـ3-4 ساعات ، وخاصة واننا ذاهبون الي فصل الشتاء .

ويشار الى ان قطاع غزة يعتمد على 3 مصادر أساسية للحصول على الكهرباء: أولها محطة توليد الكهرباء التي توفر في أقصى طاقة إنتاجها 70 ميغاواتا، وخطوط الكهرباء الإسرائيلية التي توفر طاقة كهربائية تبلغ 120 ميغاواتا، فضلا عن الخطوط المصرية التي توفر طاقة تبلغ 23 ميغاواتا؛ وهذه الخطوط تتعرض للأعطال بشكل مستمر، وتحتاج إلى صيانة دائمة.

وتراوح احتياجات قطاع غزة من الكهرباء في الأيام العادية ما بين 450 ميغاواتا و500 ميغاوات، وتحتاج محطة توليد الكهرباء إلى 650 ألف لتر من السولار لتعمل بكامل طاقتها، وهي احتياجات صعبة التحقق بسبب عراقيل الاحتلال، وإغلاق المعابر.

اتصالات للحل 

وكان مصدر قطري أكد أمس الأحد حل مسألة تأخر ايصال الوقود لمحطة توليد الكهرباء في قطاع غزة.

وكان "مصدرٌ" في الأمم المتحدة قال ، أن الجهات المختصة تعمل مع جميع الاطراف لحل مسألة تأخر ايصال الوقود لمحطة كهرباء غزة.

وقال المصدر أن الأمم المتحدة واثقة من ان قضية تأخر إيصال الوقود لمحطة كهرباء غزة سيتم حلها خلال اليوم أو اليومين المقبلين.