شريط الأخبار

"حماس" تطالب السلطة الفلسطينية بوقف التنسيق الأمني مع إسرائيل

02:00 - 08 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم: غزة

طالبت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) اليوم الأربعاء السلطة الفلسطينية بوقف التنسيق الأمني مع إسرائيل وإطلاق يد "المقاومة" في الضفة الغربية للتصدي لاعتداءات المستوطنين اليهود.

وقال الناطق باسم الحركة،فوزي برهوم، في بيان صحافي: "إن التصعيد الإسرائيلي الخطير على القدس والضفة وغزة واعتداءات المستوطنين في الخليل ما كان له أن يكون لولا التنسيق الأمني الخطير مع السلطة الفلسطينية وتكبيل أيادي المقاومة من قبل سلطة رام الله ونزع سلاح المقاومة". واعتبر برهوم "أن نزع سلاح المقاومة أعطى الفرصة الكاملة لجموع المغتصبين الصهاينة بالاستشراس في استهداف أهلنا وأبنائنا في الخيل والقدس وسلوان، وتجرأهم على تصعيد هجماتهم الانتقامية والإجرامية".

واستغرب برهوم "استمرار السلطة الفلسطينية في التنسيق الأمني حتى الآن في ظل تشكيل حكومة صهيونية متطرفة تتنكر لكل التزامات الحكومات الصهيونية السابقة وتصريحاتهم بأن السلام لا يأتي بالمفاوضات بل بالحرب". واعتبر أن " الرد الأقوى على كافة أشكال العدوان والاستيطان لا يأتي بالاختباء وراء تصريحات هزيلة إنما يأتي بالإسراع في وحدة الصف الفلسطيني بالرؤية وبالأجندة الفلسطينية والالتفاف حول خيار المقاومة وإطلاق العنان لها في الضفة الغربية والتي تعاني من تكبيلها ونزع سلاح المقاومين والإعلان الفوري بإنهاء كافة أشكال التفاوض والتنسيق مع الاحتلال".

انشر عبر