شريط الأخبار

عباس يتشاور مع مبارك غداً حول «بدائل» بينها حكومة مستقلة إذا تعثّر الحوار

08:43 - 08 كانون أول / أبريل 2009


فلسطين اليوم – الحياة اللندنية

يصل الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى القاهرة اليوم لإجراء محادثات غداً الخميس مع الرئيس المصري حسني مبارك. وقالت مصادر فلسطينية موثوقة لـ «الحياة» إن عباس سيتشاور مع مبارك في شأن «البديل» في حال تعثر الحوار الفلسطيني - الفلسطيني الذي ترعاه القاهرة، «وإمكان تشكيل حكومة مستقلة كمخرج إذا ظلت معضلة التوافق على حكومة تراوح مكانها».

 

وأشارت إلى أن «إشكالية الحكومة تهدد بإفشال الحوار، وإذا استمرت ستفجره». لكنها لفتت إلى أن عباس لن يقدم على تشكيل حكومة «من دون التشاور والتنسيق مع القاهرة». ولفتت إلى أن محادثات الرئيسين ستتناول أيضاً الإعداد للمؤتمر السادس لحركة «فتح» وإمكان عقده في مصر، بعدما طلب القيادي في «فتح» أحمد قريع رسمياً الأسبوع الماضي من رئيس الاستخبارات المصرية عمر سليمان عقد المؤتمر في مدينة العريش.

 

وقال السفير الفلسطيني لدى مصر نبيل عمرو لـ «الحياة» إن «إنجاح الحوار المتواصل وسبل دعمه ستكون على رأس المحادثات المصرية - الفلسطينية»، مضيفاً أن عباس سيبحث أيضاً مع مبارك وكبار المسؤولين المصريين في «الموقف السياسي في ضوء الإشارات الإيجابية التي صدرت عن الرئيس الأميركي باراك أوباما وعن الاتحاد الأوروبي والدول المؤثرة في المنطقة التي تدعو الحكومة الإسرائيلية اليمينية إلى تبني حل الدولتين سبيلاً للحل السياسي ولإقرار السلام في الشرق الأوسط، وكذلك في ضوء جولة المنسق الأميركي لعملية السلام في المنطقة جورج ميتشل الأسبوع المقبل، وقبيل الزيارة المرتقبة لأوباما أيضاً في حزيران (يونيو) المقبل».

 

وعما إذا كان في نية الرئيس عباس اتخاذ إجراءات محددة تتعلق بالحكومة أو المنظمة في الوقت الراهن، قال عمرو إن «الأولوية الآن هي العمل على إنجاح حوار القاهرة، خصوصاً أنه ما زالت هناك فرصة للتوصل إلى اتفاق مصالحة». وأضاف: «لا يعنينا التفكير في بدائل الآن، ومن غير المناسب طرح بدائل في ظل إمكان التوصل إلى اتفاق وإنجاح الحوار».

 

 

انشر عبر