شريط الأخبار

تجميد الاستيطان.. الاعتراف بالاتفاقيات.. العمل على إقامة الدولتين.. شروط عباس قبل لقاء نتنياهو

10:59 - 07 آب / أبريل 2009

فلسطين اليوم – قسم المتابعة

وصفت صحيفة عبرية اليوم العلاقة بين السلطة الفلسطينية وحكومة نتانياهو بانها مجمدة وذلك في اعقاب شروط وضعها رئيس السلطة محمود عباس ابو مازن للقاء نتانياهو .

 

وبحسب مصدر فلسطيني لم تكشف صحيفة معاريف اسمه فان ابو مازن وضع ثلاثة شروط للقاء وهي تجميد الاستيطان والاعتراف بكل الاتفاقات الموقعة واعلان حكومته العمل على اقامة الدولتين . والا فان ابو مازن لن يحضر اللقاء ولن يكون هناك اية اتصالات مع نتانياهو وحكومته .

 

وتقول معاريف انها علمت ان هذه القرارات هي اساس قرار فلسطيني داخلي اتخذته السلطة في اعقاب تشكيل نتانياهو لحكومته اليمينية وتشمل الاتصالات بين الحكومتين والموفدين بينهما وحتى عدم الالقتاء بالدكتور يتسحاك مولخو وهو موفد نتانياهو في الاتصلاات بين تل ابيب ورام الله .

 

وتكشف معاريف أن مولخو يعكف في الأيام الأخيرة على إجراء مشاورات مكثفة لإعادة تقييم العلاقة مع السلطة ، وتقدر الصحيفة أن قرار أبو مازن سيحرج حكومة إسرائيل ويضعها في مشكلة امام العالم ويظهرها كرافضة للسلام مثلها مثل حماس بالنسبة للرأي العام العالمي .

 

وتقول الصحافة العبرية إن نتنياهو والأمر هكذا مضطر أن يعلن ويجاهر بسياسة واضحة في الأسابيع القادمة أي حتى بداية شهر ايار اي في غضون نحو شهر وهو الموعد المفترض لزيارته إلى البيت الأبيض والتي ستشكل اول لقاء بين اوباما ونتانياهو .

 

وعلى الاقل فان نتانياهو مضطر لاعلان موقفه من المستوطنات العشوائية في غضون الايام القادمة وفي حال اعلن تجميد الاستيطان فان حكومته ستتعرض للتفكك واذا لم يفعل ذلك فان اصطدامه باوباما مسالة وقت .

انشر عبر