القيادي الأخرس: كلمة القائد النخالة كانت كلمة الفصل لدعم الأسرى وخضوع السجان

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 10:52 ص
22 أكتوبر 2021
ماهر الاخرس.jpg

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في الضفة الغربية المحتلة والأسير المحرر ماهر الأخرس أن أبناء الجهاد الإسلامي ثبتوا وصمدوا في معركتهم وهذا الإنجاز يهديه "أسرى الجهاد" لجميع أبناء شعبنا الفلسطيني في كل مكان.

وقال الأسير الأخرس في تصريحات لفضائية القدس اليوم: "إن المعادلة لا سلام ولا استسلام في وجه العدو ولا خيار سوى المقاومة وكل يوم نثبت هذه المعادلة وهذا الخيار وصوابيته".

وأشار إلى أن خطوة الإضراب عن الطعام تأتي للضغط على السجان وهو قرار صعب قد يؤدي لاستشهاد الإخوة ولكنه قرار مصيري كان لابد منه دفاعا عن أنفسهم وعقيدتهم ورفضا لكسر العدو لإرادة الأسرى.

وشدد على أن كلمة القائد زياد النخالة أمين عام الجهاد كانت كلمة الفصل لدعم الأسرى رفعت معنويات الأسرى وزادت من مواجهتهم للسجان.

وأشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي يفهم ما قاله القائد النخالة ويفهم أنه لو حصل شيء مع الأسرى المضربين فسرايا القدس ستكون بالمرصاد بعد إعلانها الجهوزية والاستنفار.