شريط الأخبار

نادي الأسير: عدد المعتقلين الإداريين وصل في نيسان الحالي إلى 560 أسير

10:34 - 07 حزيران / أبريل 2009

فلسطين اليوم-رام الله

أوضح نادي الأسير الفلسطيني أن أعداد الأسرى الإداريين كانت متغيرة وغير ثابتة على مدى سنوات الاحتلال، حيث وصل أعلى رقم للأسرى الإداريين في العام 1989 إلى 1794 أسير.

 

وبين النادي في تقرير أصدره اليوم، أنه يقوم بمتابعة الأسرى الإداريين في معتقلي عوفر والنقب، بحيث يتابع النادي وبوجود الوحدة القانونية فيه 155 ملفا إداريا أمام محكمة عوفر العسكرية و 72 ملفا إداريا أمام محكمة النقب، أي بما مجموعه 237 .

 

وأشار إلى أن عدد المعتقلين الإداريين وصل في نيسان 2009م إلى 560 أسير، وبعد تتبع توزيعهم من ناحية مدة الاعتقال الإداري، تبين انه يوجد أسيرين إداريين ممن امضوا ما يزيد عن أربع سنوات ونصف السنة في الاعتقال الإداري، وأسير واحد أمضى ما يزيد عن أربع سنوات، و 5 اسري امضوا ما بين 3.5 سنه إلى 4 سنوات، وأسيرين امضوا ما بين 3 سنوات إلى 3.5 سنه ، و 18 أسير امضوا ما بين 2.5 سنه و 3 سنوات، و 19 أسير امضوا من بين 2 سنه إلى 2.5 سنه ، وأمضى 56 أسير ما بين 1.5 سنه و 2 سنة، وما يقارب 120 أسير أمضى ما بين السنة و1.5 سنة و 154 أسير امضوا ما بين النصف سنه والسنة، و 176 أسير امضوا من شهرين حتى النصف سنة.

 

وأوضح النادي في تقريره، بان أمر الاعتقال الإداري جاء وفقا للأوامر العسكرية الإسرائيلية في الضفة الغربية وفقا للأمر رقم 1229 لسنة 1988 ووفقا للقانون الإسرائيلي أو ما يعرف بقانون الطوارئ للسكان الفلسطينيين داخل أراضي  الـ'48 ' والقدس .

 

وبينت أنه هذا الأمر العسكري يخول القائد العسكري في الضفة الغربية بحبس أي فلسطيني لفترة أقصاها ستة شهور، وذلك بناءا على أساس معقول للافتراض بأنه يمس الأمن في المنطقة أو امن المجتمع والذي يتطلب أمر اعتقال الأسير، أو التجديد بدون تحديد أي سقف لعدد مرات التجديد او المدة الزمنية التي ينتهي بها امر الاعتقال الاداري .

انشر عبر