"الجهاد الاسلامي": الاعتقال السياسي مرفوض ولا يمثل أصالة الشعب الفلسطيني

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 07:41 م
20 أكتوبر 2021
امن السلطة.jpg

أكدت حركة الجهاد الإسلامي أن اعتقال الأسير المحرر عزت الأقطش من قبل جهاز الأمن الوقائي في بلدة بيتا بمحافظة نابلس، هو تساوق مع ملاحقات الاحتلال لأبناء شعبنا.

وطالبت الحركة في تصريح لها وصل فلسطين اليوم نسخة عنه: "السلطة بكف يدها عن ملاحقة أبناء شعبنا والالتفات إلى ما يقوم به الاحتلال من انتهاكات وقمع وتهويد وهدم للبيوت، والعمل مع القوى الوطنية الحية لكف يد الاحتلال عن شعبنا وأرضنا وردعه".

 

نص التصريح كاملًا:

 بِسْم الله الرحمن الرحيم

تصريح صحفي صادر عن حركة الجهاد الاسلامي بالضفة الغربية

الاعتقال السياسي مرفوض ولا يمثل أصالة الشعب الفلسطيني

إن اعتقال الأسير المحرر الأخ عزت الأقطش من قبل جهاز الأمن الوقائي في بلدة بيتا بمحافظة نابلس، هو تساوق مع ملاحقات الاحتلال لأبناء شعبنا.

عزت هو أحد الشباب الثائر ضد مصادرة الأراضي من قبل الاحتلال في بيتا وجبل صبيح. 

المطلوب حماية شعبنا من قطعان المستوطنين الذين يعتدون على أبناء شعبنا في الضفة بحماية من جيش الاحتلال الصهيوني.

نطالب السلطة بكف يدها عن ملاحقة أبناء شعبنا والالتفات إلى ما يقوم به الاحتلال من انتهاكات وقمع وتهويد وهدم للبيوت، والعمل مع القوى الوطنية الحية لكف يد الاحتلال عن شعبنا وأرضنا وردعه.

حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين

الضفة الغربية

الأربعاء 20 أكتوبر 2021م