شريط الأخبار

إسرائيل تحتج على عدم وجود اسمها على خريطة الموقع الإلكتروني للخارجية المصرية

08:35 - 07 تموز / أبريل 2009

فلسطين اليوم-وكالات

عبرت وزارة الخارجية الإسرائيلية عن احتجاجها لدى نظيرتها المصري على اختفاء اسم إسرائيل من خريطة موقعها الإلكتروني، الذي يحوي خريطة مصر والدول المحيطة بها، فيما اعتبره المسئولون في إسرائيل، "أمرا شديد الخطورة".

ولا تظهر في خريطة موقع الخارجية المصرية أية إشارة إلى إسرائيل أو فلسطين، وقالت القناة السابعة الإسرائيلية، إنها أبلغت الخارجية الإسرائيلية بهذا الأمر، وإن الوزارة أجرت تحقيقا "مصغرا" حول هذا التصرف، الذي نظر إليه المسئولون باعتباره "أمرا شديد الخطورة"، وقاموا بالاتصال بنظرائهم في مصر "لإصلاح هذا التشويه".

ونقل التقرير عن مصادر بالخارجية الإسرائيلية، قوله، إن "هذا أمر لا يمكن تحمله، والذي يظهر فيه موقع إلكتروني حكومي لدولة تقيم علاقات مع إسرائيل منذ ثلاثين عاما"، لكن مسئولي الخارجية الإسرائيلية أكدوا ردا على سؤال باحتمال تغيير الخريطة، أن "هذا الطلب سيتحقق والأمر سيتم تغييره طالما يدور الحديث عن موقع حكومي لا موقع يتبع منظمة مستقلة".

وفي تقرير نشرته وكالة "فرانس برس" مؤخرا بمناسبة الذكرى الثلاثين على توقيع اتفاقية كامب ديفيد عام 1979، قالت إن التلامذة المصريين يطلعون ضمن ما يدرسونه عن تاريخ مصر الحديث على معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل، إلا أنها قالت إن إسرائيل ليس لها ذكر في كتب الأطلس التي تباع في المكتبات المصرية، والتي ما تزال تحمل على الخرائط اسم فلسطين.

ولم تشهد مصر أي احتفالات بهذه المناسبة، على عكس إسرائيل التي أقامت احتفالا حضره السفير المصري لدى تل أبيب ياسر رضا، في وقت تصف فيه وسائل الإعلام الإسرائيلية السلام مع مصر بـ "السلام البارد"، مؤكدة أنه لم يحقق ما كانت تتطلع إليه إسرائيل من التطبيع بين الشعبين.

يذكر أن تقارير إسرائيلية تحدثت عن رفض مصر استقبال وزير الخارجية الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان اعتراضا على تصريحاته ضد مصر، وتهديده بقصف السد العالي، وقوله عن الرئيس حسني مبارك "ليذهب إلى الجحيم"، بسبب عدم قيامه بزيارة إسرائيل.

انشر عبر