نادي الأسير: فصائل أخرى ستنضم للإضراب إن لم يستجب الاحتلال لمطالب الأسرى

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 08:28 م
15 أكتوبر 2021
الأسرى داخل سجون الاحتلال.jpg

قال نادي الأسير الفلسطيني، إنه في حال لم تستجب إدارة سجون الاحتلال لمطالب أسرى حركة "الجهاد" المضربين عن الطعام؛ فإن مجموعات من الفصائل الأخرى ستنضم للإضراب.

وأكد نادي الأسير أن معركة الأسرى تتصاعد في سجون الاحتلال، بعد شروع أسرى الجهاد الإسلامي بالإضراب عن الطعام، الأربعاء الماضي، لمواجهة إجراءات إدارة سجون الاحتلال التنكيلية المضاعفة بحقّهم.

وأضاف نادي الأسير أن الأسيرين محمد العامودي، وحسني عيسى صعدا إضرابهما في سجن "ريمون" وذلك بالامتناع عن شرب الماء، وتدهور وضعهما الصحي، ونقلا إلى عيادة السجن.

وأشار إلى أن خطوة الإضراب المستمرة لليوم الثالث على التوالي، جاءت بدعم من كافة الفصائل، التي واصلت على مدار الفترة الماضية حواراتها وبرنامجها النضالي، في محاولة لوقف الهجمة التي تشنها إدارة سجون الاحتلال.

وكان نادي الأسير الفلسطيني قد أعلن، الأربعاء، أن 250 من معتقلي حركة الجهاد في سجون الاحتلال شرعوا بإضراب مفتوح عن الطعام احتجاجاً على "الإجراءات التنكيلية" بحقهم.

ويطالب الأسرى المضربون "بوقف إدارة السجون إجراءاتها التنكيلية التي كانت قد فرضتها بشكل مضاعف بحقّهم بعد السادس من سبتمبر/أيلول الماضي تاريخ عملية نفق الحرية" التي تمكن خلالها ستة أسرى من تحرير أنفسهم من سجن جلبوع الإسرائيلي، ليُعاد اعتقالهم لاحقاً.