رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس يكرم صندوق "ابتكار" بجائزة تقديرية

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 11:14 ص
11 أكتوبر 2021
245206448_1120418701822262_1279125146903214122_n.gif

كرّم ديفيد مالباس رئيس البنك الدولي صندوق "ابتكار" تقديراً لدوره في دفع عجلة الابتكار الفلسطيني، وخلق فرص عمل للشباب والنساء في فلسطين.

وسلّم مالباس جائزة تقديرية للصندوق، يرافقه وفد رفيع المستوى من مجموعة البنك الدولي، وذلك خلال اجتماع عُقد في رام الله خلال زيارته الرسمية الأولى لفلسطين الأسبوع الماضي.

وتحدث  مالباس، خلال الاجتماع، إلى عدد من ممثلي شركات محفظة صندوق ابتكار، والتي شملت شركة جيميفاي Gamiphy، وشركة لوجستيكس LogesTechs، وشركة توازن Tawazon.

كما استمع مالباس إلى السيد حبيب حزان مدير عام صندوق ابتكار والذي استعرض أنشطة صندوق ابتكار وإنجازاته. وأوضح السيد حزان تأثير شركات محفظة ابتكار، ودور "ابتكار" المهم في دعم نمو الشركات الناشئة في مراحلها المبكرة. مشيراً إلى أن محفظة شركات ابتكار تمكنت من التوسع على مستوى الأسواق العالمية، حيث نجحت في اختراق أسواق العالم العربي والولايات المتحدة وأمريكا اللاتينية وأوروبا، محققةً نمواً لافتاً من حيث المبيعات والقيمة.

وأضاف  حزان أن شركات محفظة صندوق ابتكار تمكنت من خلق أكثر من 250 وظيفة مباشرة لمتخصصين في مجالات التكنولوجيا والأعمال في فلسطين، ويشغلها أكثر من 50٪ من الشباب و30٪ من النساء. كما لفت حزان إلى أن 40٪ من محفظة ابتكار الحالية تم تأسيسها من قبل النساء، وهو رقم مرتفع مقارنة مع الصناديق المماثلة في جميع أنحاء العالم.

من ناحيته، أكد هاشم الشوا رئيس مجلس إدارة صندوق ابتكار، معلقاً على تكريم البنك الدولي: "إن الجائزة التقديرية من قبل رئيس البنك الدولي لدور ابتكار في تطوير بيئة الابتكار في فلسطين، والمساهمة في التوظيف وتعزيز المرونة الاقتصادية، هو شهادة مهمة على إنجازات الصندوق. ونحن في ابتكار، لا يقتصر التزامنا على توفير الاستثمار المبكر للشركات الناشئة الفلسطينية الواعدة، وإنما أيضاً يشمل دورنا تقديم المعرفة والتوجيه".

ومن الجدير بالذكر، أن البنك الدولي كان من أوائل المستثمرين في صندوق ابتكار عبر مؤسسة التمويل الدولية، كما دخل في شراكة مع الصندوق من خلال برامجه المحلية لدعم الشركات الناشئة، بما يشمل برنامج "التمويل بهدف خلق فرص عمل"، ومشروع "دعم ابتكارات القطاع الخاص".

عن صندوق ابتكار: يستثمر صندوق ابتكار في الشركات الفلسطينية المبتكرة في مراحلها الأولى، حيث يبدأ تدخل ابتكار بالاستثمار في مرحلة التمويل الأولى (البذرة)، وبإمكانه الاستمرار في الاستثمار ليشمل استثمارات السلسلة (أ) في محفظته الاستثمارية. ومن خلال استراتيجية الاستثمار هذه، نقوم في صندوق ابتكار بسد فجوة تمويلية حرجة ما بين تسريع المشروع والاستثمار المُخاطر والمستثمرين الآخرين في مراحل لاحقة.